المحتوى الرئيسى

التشكيل الأولي للمجلس الوطني

05/24 19:15

القاهرة- أ ش أ أعلنت اللجنة التنسيقية للمجلس الوطني الثلاثاء عن التشكيل المبدئي لأعضاء المجلس المكون من 124 عضوا من كافة القوى السياسية والتنظيمات النقابية والحركات والأحزاب القديمة والجديدة.وكشفت اللجنة التي عقدت مؤتمرا صحفيا بعد ظهر الثلاثاء بمقر نقابة الصحفيين عن تمثيل 7 من أصل 24 حزبا قديما من خلال اختيار شخصين من كل حزب، من بينهم الدكتور أيمن نور وعبدالمنعم حسن الدسوقي من حزب الغد، والدكتور أسامة الغزالي حرب رئيس حزب الجبهة، وسكينة فؤاد نائب رئيس الحزب، فيما مثل الحزب الناصري المتنازعان على رئاسته وهما سامح عاشور والدكتور محمد أبو العلا، كما مثل حزب التجمع أمينة النقاش ونبيل زكي.وقال وزير الإعلام الأسبق محمد فائق رئيس اللجنة التنسيقية للمجلس الوطني إن اللجنة اختارت عن حزب الوفد مارجريت عازر وماجدة النويشى، وعن الحزب الدستوري ممدوح قناوى رئيس الحزب وطارق إسكندر، وعن حزب الكرامة "حمدين صباحي المرشح لرئاسة الجمهورية، وكمال زايد.أما الأحزاب التي ظهرت بعد ثورة 25 يناير وهى الآن تحت التأسيس وعددها 19 حزبا فكان نصيبها 49 عضوا، حيث تم تمثيل الحزب "المصري الديمقراطي الاجتماعي " بالدكتور محمد أبو الغار، والدكتور محمد غنيم، أما "حزب العدل" فيمثله الدكتور أحمد إسماعيل إبراهيم شكري وعماد سيد أحمد، فيما مثل حزب "مصر لكل المصريين" المستشار محمود أبو الليل، والمستشار كمال الإسلامبولى"، ومثل الحزب "القومي المصري" اللواء محمد على بلال، المرشح لرئاسة الجمهورية، وعبد الغنى صلاح، كما مثل حزب "القوى الشعبية" كمال أحمد وعاطف ياسين.وأضاف فائق أن شادي الغزالي حرب وأشرف فتحي عبد المعطى سيقومان بتمثيل حزب "الوعي الحر"، أما حزب "التحالف الشعبي" فمثله الهام عيدروس وعبد المولى إسماعيل، فيما مثل حزب "شباب التغيير" المستشار حمدي بهاء الدين عرفات وياسر صلاح عبد المجيد، كما مثل "الحزب الشيوعي المصري"صلاح عدلي وعصام شعبان، ومثل حزب "المصريين الأحرار" أحمد سعيد وهاني سرى الدين.وأكد الدكتور ممدوح حمزة عضو اللجنة التنسيقية للمجلس الوطني إن حزب "المشروع المصري" مثله فقط وائل نواره، ومثل حزب "مصر الحرة" هيثم عرفان فقط، أما حزب "النهضة" فيمثله خالد داوود، والدكتور إبراهيم الزعفراني، كما مثل "المصري الاشتراكي "أحمد بهاء الدين شعبان وإلهامي الميرغني، ومثل "الريادة" الدكتور أحمد أحمد جويلى، والدكتور أحمد خيري وعمر عفيفي، كما مثل حزب "النور الديمقراطي" الدكتور أيمن أبو العلا طيب، ومثل حزب " جبهة التحرير القومية" محمود عبد الحميد، والدكتور محمد الغمرى، أما حزب "أنت مصري" فمثله وائل الإبراشى وشريف محمد عبد السميع.بينما كان نصيب 31 حركة سياسية نحو 40 عضوا، حيث مثل حركة "كفاية" محمد عبد العزيز وإبراهيم البدراوى، ومثل حركة "6 إبريل" أحمد ماهر وعمرو عز، كما مثل حركة "9 مارس" الدكتور سيد البحراوى والدكتور سالم سلام.وأضاف حمزة إن الجمعية الوطنية للتغيير تم تمثيلها عن طريق الدكتور عبد الجليل مصطفى، والدكتور أحمد دراج، ومثل شباب "الكرامة" حسام مؤنس، كما مثل شباب "التجمع "خالد تليمة"، وشباب الإخوان محمد عباس، أما شباب التغيير فمثلهم عبد الرحمن فارس، كما مثل ناصر عبد الحميد ائتلاف شباب الثورة، وخالد السيد حركة شباب من أجل العدالة والحرية.أما حركة "مصريون ضد التمييز الديني" فقد مثلها في المجلس الوطني الدكتور محمد منير مجاهد، ومثل "مهندسون ضد الحراسة" رفعت بيومي ومعتز الحفناوى، أما حركة "رقابيون ضد الفساد" فيمثلها الدكتور محمد على عبد الحميد، وعن "الاتحاد العام للثورة" عمرو أحمد، وعن الشباب الديمقراطي تم اختيار عصام محمد، وعن اتحاد شباب الثورة تم اختيار حمادة أحمد فؤاد الكاشف، وعن "اللجنة الشعبية" تم اختيار رشا عزب، أما "الحركة الشعبية الديمقراطية فيمثلها "ضى رحمي، كما مثل اتحاد قبائل سيناء مسعد أبو فجر.أما منظمات المجتمع المدني وعددها 32 منظمة فقد كان نصيبها 35 عضوا ومنهم "اللجنة العربية لتخليد القائد جمال عبد الناصر "الدكتور سيد عبد الغنى وفوزي العريان، وعن "اتحاد الفلاحين المصريين المستقل " عبد المجيد الخولى وعماد عيد، وعن "جمعية السلام الزراعية "محمد بدر الدين، وعن جمعية "نقاد السينما المصريين" محمد بدر الدين، أما نقابة "أصحاب المعاشات" فمثلها البدرى فرغلى وطلال شكر، كما مثل نقابة "الضرائب العقارية المستقلة" كمال محمد رفاعي أبو عيطة.من ناحيته، قرر محمد فائق، رئيس اللجنة التنسيقية للمجلس الوطني، تشكيل لجنة برئاسة المستشار زكريا عبد العزيز، للنظر في الطعون والتظلمات الخاصة بعضوية المجلس على أن يقدم الطعن أو التظلم خلال أسبوع من تاريخ إعلان أسماء المجلس الوطني.وأوصت اللجنة في بيانها خلال المؤتمر عن فتح الباب مستقبلا لتمثيل أي قوى سياسية أو تجمعات وطنية مؤهلة للمشاركة في المجلس بعد إعلانه بذات الشروط والمعايير التي تم تطبيقها على القوى المشاركة فيه وكذلك النقابات بعد انتخاباتها المستقبلية.تجدر الإشارة إلى أن اللجنة التنسيقية وعددها 20 عضوا تعد بمثابة لجنة استشارية للمجلس الوطني ولا يعتبر أعضائها من أعضاء هذا المجلس الذي تم اختياره من بين أكثر من أربعة آلاف مشارك في مؤتمر مصر الأول الذي عقد بمركز القاهرة الدولي للمؤتمرات يوم السابع من مايو الجاري تحت شعار: " الشعب يحمى ثورته".اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل