المحتوى الرئيسى

يتهم طبيباً بالتسبب فى وفاة طفليه وسرقة أعضائهما داخل مركز حضانات بمدينة نصر

05/23 22:07

اتهم سائق طبيباً فى مركز حضانات أطفال فى مدينة نصر بسرقة أعضاء طفليه التوأم حديثى الولادة، والتسبب فى وفاتهما. تحرر محضر بالواقعة وأحيل إلى أحمد عزب، مدير نيابة مدينة نصر أول، وتبين من التحقيقات أن الطفلين تم احتجازهما داخل المركز فى 9 مايو الماضى لنقص وزنهما، وفى اليوم الرابع من حجزهما أبلغه الطبيب المسؤول عن رعايتهما بوفاتهما، وقبل دفنهما شك فى سرقة أعضائهما، بعد أن رأى آثار جراحة. قررت النيابة برئاسة أحمد دعبس الاستعلام من مصلحة الطب لشرعى عن جدوى استخراج الجثتين من مدفنهما وطلب تحريات المباحث حول الواقعة. قال أحمد محمد توفيق، والد المجنى عليهما، فى التحقيقات التى جرت بإشراف المستشار مصطفى خاطر، المحامى العام الأول لنيابات شرق القاهرة، إن زوجته وضعت طفلين توأم داخل مستشفى الجلاء يوم 9 مايو الماضى، وعقب ولادتهما أخبره الطبيب المعالج بضرورة حجزهما داخل حضانة لنقص حجمهما لولادتهما فى الشهر السابع، وتبين له أن حضانة المستشفى لا يوجد بها مكان، واتصل مسؤول المستشفى بمركز حضانات بمستشفى فى منطقة عين شمس وأكدوا له وجود مكانين للمولودين، وتم نقلهما بسيارة إسعاف، وعقب وصوله تبين له بوجود مكان واحد، وأوضح له الأطباء أنه بعد إخطار مسؤولى مستشفى الجلاء بوجود مكانين حضرت حالة حالتها سيئة تحتاج إلى وضعها بالمستشفى. وأضاف فى التحقيقات أنه أثناء عودته بهما إلى مستشفى الجلاء، أخبره المسعف والسائق اللذان كانا بصحبته أن هناك مركز حضانات فى مدينة نصر، وقاما بالاتصال بأحد مسؤولى المركز الذى أكد وجود مكان لحجز الطفلين، وأشار إلى أنهما طلبا منه عدم الإفصاح لأحد فى مستشفى الجلاء بترشيحهما المركز له، وتم حجز الطفلين واطمأن عليهما إلا أنه فوجئ باتصاله يوم الجمعة ويخبره أن الطفلين توفيا، فتوجه إلى المركز، وساعد إحدى السيدات المسؤولات عن «الغسل» فى تغسيلهما وشاهد آثار غرز بطول وعرض البطن والصدر مع وجود آثار غرز وتجمعات دموية فى الرأس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل