المحتوى الرئيسى

المؤامرة تتواصل.. محليات المنيا تعلن تحدي الثورة!

05/23 20:01

المنيا- عبد الله شحاتة: رفض المجلس الشعبي المحلي لمحافظة المنيا- برئاسة باهي الروبي، رئيس المجلس وأحد قيادات الحزب الوطني المنحل بمحافظة المنيا، في اجتماعه الطارئ- طلب بعض الأعضاء تقديم استقالات جماعية أو تجميد أعمال المجلس.   وقرر المجلس رفع مذكرات لكلٍّ من: المجلس الأعلى للقوات المسلَّحة، ورئيس الوزراء، ووزير التنمية المحلية، يطلبون فيها تحديد وضع المجالس المحلية التي أصبحت شبه مجمَّدة بلا قرار أو قانون.   وأكد المجلس تمسكه بمبنى المجلس الكائن بميدان بالاس بمدينة المنيا كاملاً وشغله له، ورفض محاولات أية جهة للحصول على عدد من الغرف به، والتي كان يشغلها "الحزب الوطني المنحل"، ومنها مطالبات مجلس الدولة بشغل غرف بالطابق الأرضي من المبنى!.   وقرر المجلس- الذي يشغل عضويته فلول الحزب الوطني المنحل- تقديم بلاغين للنائب العام ضد كلٍّ من: المستشار محمد عبد العزيز الجندي، وزير العدل، وصبحي صالح، عضو لجنة تعديل الدستور، وإقامة جنحة مباشرة (سب وقذف) ضد صالح؛ بسبب ما اعتبره تعديًا لكلِّ منهما على المجالس المحلية، مع تقديم مذكرات لكلٍّ من المجلس الأعلى للقوات المسلحة، ورئيس مجلس الوزراء ضد وزير العدل!!.   كان المحامي طه عبد الصبور، عضو لجنة الشريعة بنقابة المحامين الفرعية بالمنيا، قد تقدم في وقت سابق بدعوى قضائية لإلغاء المجالس المحلية بالمحافظة، لصدور أحكام قضائية عديدة بإلغاء نتائجها؛ بسبب حرمان بعض الأفراد من التقدم بأوراق ترشحه.   وكان المجلس المحلي لمحافظة الإسكندرية أعلن أمس بدء جلساته، وعدم الالتفاف إلى مطالب الثوار بحلِّ المجالس المحلية، في خطوةٍ وصفها مراقبون بأنها خطوةٌ تنسف مطالب تطهير البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل