المحتوى الرئيسى

الاتحاد الأوروبي يرحب برؤية أوباما للسلام في الشرق الأوسط

05/23 18:55

رحب الاتحاد الأوروبي الإثنين بدعوة الرئيس الأمريكي باراك أوباما للسلام في الشرق الأوسط على أساس حدود عام 1967 مع تبادل متفق عليه للأراضي.ودعا ممثلو بعض الدول الى اجتماع عاجل للجنة الرباعية الدولية التي تتضمن الولايات المتحدة والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا، من أجل إعطاء دفعة لبدء المفاوضات.وقالت كاثرين أشتون مفوضة الشؤون الخارجية في الاتحاد كانت هذه دائما رؤية الاتحاد الأوروبي، أن تكون اتفاقية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين مبنية على حدود عام 1967 مع إمكانية تبادل الاراضي .وكان أوباما قد دعا في خطابه الذي ألقاه الخميس الفلسطينيين والإسرائيليين إلى استئناف المفاوضات على أساس حدود عام 1967 مع إمكانية تبادل الأراضي.وفي حديثه أمام اللجنة الأمريكية الإسرائيلية للعلاقات العامة أيباك قال أوباما إن هذا شكل أساس الرؤية الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط منذ عهد بيل كلينتون ووساطته بين الطرفين.وبخلاف واشنطن التي تجنبت في الماضي الإشارة إلى حدود عام 1967 كان الاتحاد الأوروبي دائما يدعو إلى أن تكون تلك الحدود أساسا لحدود الدولة الفلسطينية المستقبلية.وقال وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ الموقف البريطاني والأمريكي حول الموضوع قريبان من بعضهما الآن ، أما وزير الخارجية السويدي كارل بيلدت فقال إن موقف أوباما قريب جدا من الموقف الأوروبي .وانتقد بيلدت قول رئيس الوزراء الإسرائيلي إن حدود عام 1967 غير قابلة للدفاع عنها، وقال ليست هناك حدود قابلة للدفاع عنها في الشرق الأوسط، الدفاع الوحيد عن الحدود هو السلام .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل