المحتوى الرئيسى

فنون ونجوم

05/23 09:55

«يوتيوب» يبدأ خدمة عرض أفلام سينمائية كاملة * يعكف موقع «يوتيوب» الإلكتروني الشهير بعرض مقاطع الفيديو على تطوير خدماته بحيث يعرض أفلاما سينمائية كاملة بدلا من لقطات يتم تصويرها في المنازل. وتهدف هذه الخطوة إلى تطوير الموقع من خدمة تعتمد على اللقطات التي يسجلها المستخدم إلى خدمة يمكنها أن تتفوق على خدمات العرض التلفزيوني، ناهيك عن خدمات تأجير الأفلام السينمائية عبر الإنترنت. ويقصد الموقع من ذلك أن يكون بمقدور المستخدم الدخول على مكتبة تضم ثلاثة آلاف فيلم، فضلا عن الاطلاع على تعليقات النقاد السينمائيين وغيرها من البرامج من خلال الموقع. وتتضمن مجموعة الأفلام التي يعرضها «يوتيوب» أعمالا كلاسيكية مثل «سائق التاكسي» و«جود فيلاس» (أصدقاء أخيار)، فضلا عن إصدارات حديثة مثل «كينج سبيتش» (حديث الملك) و«جرين هورنت» (الدبور الأخضر). وحتى الآن لا تتوافر هذه الخدمة إلا للمستخدم من داخل الولايات المتحدة وتبلغ تكلفة مشاهدة الفيلم على الموقع 3.99 دولار، أما في باقي الدول العالم، فسوف يتاح للمستخدم مجموعة أخرى من الأفلام الأقدم، ولكنها ستكون مجانية، ويمكن مشاهدتها على موقع «يوتيوب دوت كوم/ موفيز». وتعهد سالار كامانجار، رئيس موقع «تيويوب» في مدونة الشركة بأنه «في السنوات المقبلة، سوف نطرح المزيد من المواد السينمائية على موقع (يوتيوب)». وظل موقع «يوتيوب» التابع لشركة «غوغل» العملاقة لخدمات الإنترنت يعمل منذ فترة طويلة على تطوير نفسه من مجرد موقع لعرض مقاطع الفيديو إلى بديل حقيقي للتلفزيون. ويقول كامانجار في هذا الصدد، إن «المشاهد يجلس 15 دقيقة يوميا أمام (يوتيوب)، ولكنه يجلس خمس ساعات كاملة أمام التلفزيون». وبدأ «يوتيوب» بالفعل تجربة عرض أفلام كاملة اعتبارا من العام الماضي، حيث عرض بعض الأفلام من مهرجان «صان دانس» السينمائي. ويمثل إقدام الموقع على عرض أفلام سينمائية حديثة ذات جماهيرية بمثابة ضربة لخدمات تأجير الأفلام عبر الإنترنت مثل «نيتفليكس». «كريستيز» تعرض 50 صورة نادرة لفريق البيتلز للبيع * قالت دار مزادات «كريستيز» إن خمسين صورة لم تنشر من قبل لأول حفله أميركية لفريق البيتلز التقطها شاب في 1964 من المتوقع أن يصل ثمنها إلى نحو 100 ألف دولار عند بيعها في مزاد. والصور الأصلية التي التقطت بالأبيض والأسود، والتي تم تخزينها في صندوق لمدة 45 عاما تسجل ظهور البيتلز في واشنطن العاصمة وبالتيمور. وسيتم بيعها بالجملة في مزاد يوم 20 يوليو (تموز) في نيويورك. وأدى الفريق الذي يتألف من أربعة أفراد أولى حفلاته الأميركية على واشنطن كوليزيوم في 11 فبراير (شباط) 1964 بعد يومين من ظهورهم الأسطوري لأول مرة في عرض إد سوليفان. وكان الشاب مايك ميتشل من واشنطن يبلغ من العمر آنذاك 18 عاما في محطة يونيون للقطارات عندما وصل البيتلز ووثق الاستقبال الهستيري للجمهور. وميتشل الذي لا يزال يعمل كمصور، صور أيضا المؤتمر الصحافي قبل الحفل. وبعد أشهر وثق حفلة البيتلز في مركز بالتيمور المدني. وشجعه أصدقاؤه على عرض صوره الذي رآها عدد قليل للبيع. منتجو «إكس فاكتور» يرسلون خبراء في الأناقة واللياقة البدنية إلى شيريل كول * أرسل منتجو برنامج «إكس فاكتور» خبراء في الأناقة واللياقة البدنية إلى المغنية البريطانية شيريل كول لمساعدتها في تقليل وزنها والوصول إلى أفضل مظهر وقوام. وضمن سلسلة من التغيرات المطلوبة لنجاحها في الولايات المتحدة، نصح منتجو النسخة الأميركية من برنامج المسابقات الغنائية الشهير «إكس فاكتور» كول بالانفصال عن صديقها الراقص الأميركي ديريك هوج. وذكرت صحيفة «ميرور» البريطانية الشعبية، أمس (الأحد)، أن منتجي البرنامج حريصون على أن تصبح شيريل نجمة لامعة في التلفزيون الأميركي، وأخبروها بأن الانفصال عن ديريك هو البداية. ويقول أصدقاء لشيريل (27 عاما)، عضو لجنة تحكيم النسخة الأميركية الجديدة من البرنامج، إنها ممزقة إزاء انفصالها عن ديريك (26 عاما) الذي تواعده منذ عام تقريبا. كانت شيريل قد اعترفت مرارا بأنها مدينة لديريك بحياتها بعدما ساعدها على الشفاء عند إصابتها بالملاريا، ولكن يبدو أن علاقتهما مهددة بطموحات العمل. وذكرت «ميرور» أنه نظرا لطموحات ديريك لاختراق عالم السينما وانتقال شيريل للتحكيم في النسخة الأميركية من «إكس فاكتور» فإنه لن يبق لديهما سوى وقت ضئيل ليقضياه معا. ومع انتشار الإشاعات على المواقع الأميركية على الإنترنت بانفصالهما بالفعل، كتب ديريك على صفحته بموقع «تويتر» ملمحا لذلك قائلا: «لا يمكن القول إنني لست متأثرا. اتركوا لي أملا». وقال صديق مقرب من شيريل «إنها ممزقة. ما زالت مغرمة بديريك». وأوضح مصدر مقرب من المغنية البريطانية أن منتجي البرنامج أبلغوها أن كونها غير مرتبطة سيساعد على نجاحها. وفي إطار الخطة المتكاملة لإعداد شيريل، أرسل إليها منتجو البرنامج خبيرة اللياقة البدنية تريسي أندرسون، التي استعانت بها من قبل النجمات مادونا وجوينيث بالترو وجيسيكا سيمبسون.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل