المحتوى الرئيسى
alaan TV

بالصور: طالبان تجتاح قاعدة عسكرية في كراتشي .. وتنفي مقتل الملا عمر

05/23 12:14

كراتشي:- قتل 13 عسكريا على الأقل في كراتشي (جنوب باكستان) في هجوم لا يزال مستمرا على قاعدة تابعة للبحرية تشنه مجموعة مسلحين من حركة طالبان المتحالفة مع تنظيم القاعدة انتقاما لمقتل أسامة بن لادن، بينما نفى فرع الحركة في أفغانستان مقتل زعيمه الملا عمر.وبحسب حركة طالبان... تسلل 22 عنصرا مستغلين ظلام الليل إلى قاعدة مهران الجوية التابعة للبحرية في كراتشي.وبمجرد دخولهم إلى القاعدة فتحوا النار من أسلحة خفيفة وقاذفات صواريخ مما أدى إلى تدمير طائرتين لمراقبة السواحل تابعتين للبحرية وهما من طراز "بي -3سي أوريون" أمريكية الصنع.وقتل 12 عسكريا من البحرية بالإضافة إلى جندي من وحدة "رينجرز"، بحسب حصيلة أولى رسمية. وتقول القوات الباكستانية إنها ربما تكون قتلت ما يصل إلى 5 متشددين.وأكد إحسان الله إحسان المتحدث باسم طالبان أن المجموعة التي اقتحمت قاعدة مهران لديها إمدادات تكفي لمواجهة حصار يستمر 3 أيام.وقال مسئولون أمنيون يوم الاثنين إن قوات الأمن الباكستانية في المرحلة الأخيرة من إنهاء الاقتحام. وأضافوا "لم تنته العملية بعد ولكنها أوشكت على الانتهاء... إنها في مراحلها الأخيرة".وكانت حركة طالبان الباكستانية التي أعلنت ولاءها لتنظيم القاعدة في 2007، وتشن من حينها حملة اعتداءات عنيفة في باكستان، توعدت مؤخرا بالثأر لمقتل أسامة بن لادن في 2 مايو في عملية نفذتها قوة كوماندوز أمريكية قرب إسلام أباد.في سياق متصل، نفت حركة طالبان الأفغانية تقارير إعلامية لا مصدر لها عن مقتل زعيمها الملا عمر قائلة إنه على قيد الحياة في أفغانستان وإن تلك التقارير دعائية.وقال ذبيح الله مجاهد المتحدث باسم حركة طالبان الأفغانية "هو في أفغانستان بخير وسلام... نرفض هذه التقارير العارية عن الصحة بأن الملا محمد عمر قتل".وأضاف مجاهد "هذه دعاية من جانب أعدائنا لإضعاف الروح المعنوية للمقاتلين".وشكك مسئولو أمن في باكستان ودبلوماسيون وقادة عسكريون أمريكيون ومسئولون في الحكومة الأفغانية في تقارير قالت إن عمر وهو من أبرز الرجال المطلوبين في العالم قتل في باكستان وهو في طريقه من كويتا إلى وزيرستان الشمالية.ونادرا ما يظهر عمر الملتحي وهو بعين واحدة في العلن وفر مع باقي القيادة الافغانية إلى بلدة كويتا الباكستانية بعد أن أطاحت القوات الأمريكية والافغانية بحكومة طالبان أواخر عام 2001 وشكلوا هناك مجلس "شورى كويتا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل