المحتوى الرئيسى

"برشامة" من طالب متفوق.. خذ فكرة

05/22 22:42

- الأدعية القرآنية ووقت الفجر والنية - التحكم في الانفعالات والخرائط الذهنية - المراجعة وساعات النوم - لا للوجبات الدسمة والمنبهات - ليلة الامتحان.. مراجعة التعريفات والمصطلحات تحقيق: إسلام عادل "يوم الامتحان يكرم المرء أو يهان" كلمة تتردد في مثل هذا الوقت من العام؛ لوصف الحالة التي تمر بالطلاب، فبعضهم تنتابه حالة من القلق والإرهاق الشديد والتعب، وقد يلجأ بعض الأشخاص إلى أساليب غير صحية حتى يستطيع أن يقوم بتحصيل أكبر قدر ممكن من الكمّ المراد مذاكرته مثل القيام بتناول بعض العقاقير أو المنشطات غير الصحية، ولكلِّ طالب أسلوب ومنهج في الدراسة يختلف عن الآخر، ولكنهم جميعًا اتفقوا على ضرورة التحصيل والتفوق كل على حسب طريقته.   وللطالب الجامعي المتفوق وصفات خاصة للمذاكرة خلال فترة الامتحانات، وتنوعت تلك الطرق ما بين التقرب إلى الله، واتباع خطوات لتنظيم عملية التفكير، والتحكم في الانفعالات ومشاعر القلق والخوف، والابتعاد عن الوجبات الدسمة والمنبهات، والمراجعة بطريقة معينة، وتقليل ساعات النوم وغيرها.   (إخوان أون لاين) التقى بعض الطلاب المتفوقين من مختلف الجامعات، لتقديم "برشامة" للطالب الجامعي تعينه على مواصلة وإتمام فترة المذاكرة، والمراجعة النهائية قبيل الامتحانات بسهولة.. فإلى التفاصيل.   الأدعية القرآنية يوضح حاتم علي "الطالب بكلية الطب جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا" أنه يقرأ بعض الأدعية قبل بدء المذاكرة مثل: ﴿رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي (25) وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي (26) وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِنْ لِسَانِي (27) يَفْقَهُوا قَوْلِي (28)﴾ (طه)، كما يقوم بالمذاكرة الجادة طوال العام من الكتب المعتمدة، ليأتي قبل وقت الامتحان ويقوم بالتدقيق على الموضوعات والنقاط الهامة داخل المنهج، مع الاستعانة ببعض الأغذية والمشروبات التي تمدُّ الجسم بالطاقة اللازمة للتركيز.   خرائط العقل ويقول محمد زناري "الطالب بكلية الهندسة فرع المطرية" إنه خلال الفترة ما قبل الامتحانات يحاول التخفيف من المأكولات على قدر المستطاع، حتى يبقى أكبر وقت ممكن يقظًا ليستطيع مواصلة المذاكرة، موضحًا أنه يتبع خلال مذاكرته طريقة خرائط التدفق للعقل أو الخرائط الذهنية بحيث تكون الأفكار والموضوعات في تنظيم دماغي لتوفير الوقت والجهد.   ويشير زناري إلى أنه لا بد للطالب أن يكون على صلة وثيقة بالله "فمن عرف الله في الرخاء عرفه الله في الشدة"، مؤكدًا على ضرورة المداومة على حصة يومية من الآيات القرآنية، وبدء المذاكرة بالأدعية المأثورة، موضحًا أنه يميل لبدء المذاكرة عقب صلاة العشاء وحتى الفجر، ويقوم إلى الصلاة وبعدها يتجه إلى النوم.   لا للقلق.. وآية الكرسي وتقول بسمة ياسر "الطالبة بكلية التجارة جامعة القاهرة" إنها تتعامل بطريقة عادية جدًّا في أوقات الامتحانات، وإنها لا تحاول ترويع نفسها أو إصابتها بالقلق، كما أكدت أنها تبدأ مذاكرتها بمجموعة من الأدعية والآيات خاصة "آية الكرسي" حتى تعينها على المداومة، مشيرة إلى أنها تقوم بمراجعة المنهج أكثر من مرة لتثبيت المعلومة.   وتنصح بسمة بضرورة البعد عن الحفظ والتركيز على الفهم؛ لأن ذلك يثبت المعلومة أكثر، وقالت إنها تلجأ أحيانًا لشرب المنبهات كالشاي و"النسكافيه" رغم علمها بخطورتها مع التركيز على المذاكرة بالنهار، بعد أخذ قسط وافر من النوم.   المراجعة النهائية ويقول عمر حسنين "الطالب بكلية الطب جامعة عين شمس" إنه يبدأ المذاكرة قبل الامتحانات بما يقرب الشهر، ويقوم في هذه الفترة بمحاولة تحصيل 70% من محتوى المنهج، بمطالعة أولية للموضوعات المطلوب مذاكرتها بشكل عام، ثم التدقيق والتكرار ليقوم بمراجعة المنهج مرتين قبل الامتحانات بـ4 أيام يقوم بحيث إنه يقوم بمراجعة المنهج كله في أول 3 أيام، ثم يقوم بالتركيز على النقاط الهامة في اليوم الرابع.   ويتفق مع باقي الطلاب على ضرورة ترديد الآيات والأدعية قبل بدء المذاكرة، وقراءة صفحة أو أكثر من القرآن الكريم قبل كل فترة مذاكرة، وبعض الأدعية المأثورة، داعيًا باقي زملائه لضرورة تجنب الإفراط في الأكل وعدم التركيز على الأكلات الدسمة؛ لأنها تستهلك الكثير من الدماء؛ ما يجعلها تقل في منطقة المخ، ويصاب الإنسان بالإرهاق والرغبة في النوم.   كما ينصح أيضًا بالتركيز على الوجبات الخفيفة مع الإكثار من عددها، كذلك تناول مجموعة من الفيتامينات والمعادن الصحية التي تساعده على التركيز، بجانب الإكثار من المشروبات المنبهة التي قد تصل إلى 4 أكواب من القهوة يوميًّا.   وقت الفجر ويضيف أحمد إبراهيم "الطالب بكلية التجارة جامعة حلوان" أن الوقت الأنسب للمذاكرة هو بعد صلاة الفجر مباشرة؛ نظرًا للبركة التي تكون في مثل هذا الوقت من اليوم، مؤكدًا أن الحد الأدنى من المذاكرة هو 7 ساعات يوميًّا ولا بد ألا تقل سعن ذلك مع السماح لبعض أوقات الراحة البينية، كما قال إنه لا يتناول أي مشروبات منبهة في هذه الفترة، مؤكدًا ضرورة الحصول على التغذية المناسبة حتى يحصل الجسم على الطاقة الكافية لمداومة الاستذكار.   ويوضح أنه يقوم بقراءة ربع كامل من القرآن الكريم قبل بدء المذاكرة وتلاوة "دعاء المذاكرة" لاستحضار روح من الأريحية للنفس قبل المذاكرة، ونصح أحمد جموع الطلاب بضرورة الخروج في رحلات ترفيهية بسيطة بعد كل امتحان؛ لإدخال السرور على القلب كوسيلة لمواصلة مراجعة المواد التي تليها في جدول الامتحانات براحة نفسية.   تجديد النية ويقول الطالب محمد موسى "الطالب بكلية الطب جامعة عين شمس وأول دفعته" إنه لا بد وقبل أي عمل من تجديد النية لله سبحانه وتعالى؛ لأنها تعتبر الجزء الأساسي لنجاح أي عمل، وفيما يخص الأوقات اللازمة للمذاكرة قال إنه لا يوجد وقت معين للمذاكرة ولكن الوقت المناسب هو ذلك الذي يكون فيه الطالب في أريحية تامة بحيث يكون قد حصل على القسط الوافر من النوم ويكون قد تناول التغذية المناسبة لجلب الطاقة اللازمة، موضحًا أنه يفضل وقت المذاكرة بعد صلاة الفجر مباشرة.   الترفيه.. والإنترنت وشدد موسى على ضرورة وجود أوقات ترفيهية بين أوقات المذاكرة، مشددًا على ضرورة الابتعاد عن شبكة الإنترنت وخاصة المواقع الاجتماعية؛ نظرًا لأنها تجذب الطالب وتقوم بتضييع واستهلاك الوقت والجهد ولكن يكتفي بالرياضات الخفيفة كالتمرينات وغيرها.   ونصح الطلاب بالقيام بوضع جدول شامل لتنظيم اليوم بأكمله من بداية النهار وحتى منتصف الليل؛ لضمان عدم ضياع أي دقيقة، كما شدد على أهمية وجود جدول داخلي يقوم بتنظيم المذاكرة نفسها، منبهًا إلى ضرورة وضع مدة زمنية لكلِّ صفحة تتم مذاكرتها ولتكن 5 دقائق للصفحة.   الاختصارات.. والوجبات وأوضح موسى أن هناك طرقًا كثيرةً للتغلب على صعوبة الحفظ مثل طريقة "الاختصارات" والتي تقوم على أن يقوم الطالب بحفظ أول كلمة من كلِّ جملة حتى تساعده على تذكرها مرة أخرى، مشددًا على أهمية الابتعاد عن المشربات المنبهة، خاصة القهوة، ولتكن هي آخر خيار يتبناه الطالب عند المذاكرة مع تناوله العديد من الوجبات الخفيفة والابتعاد عن الدسمة؛ لأنها تسبب الشعور بالنعاس، ولا مانع أن يتناول القهوة بعد إتمام المذاكرة حسب الجدول الموضوع عن ذي قبل.   الساعات الأخيرة.. والنوم    د. نصر رضوان ويقول الدكتور "نصر رضوان" الأستاذ بكلية العلوم جامعة القاهرة: إن الساعة الآن تقترب من ساعة الصفر، وعلى الطالب تكثيف جهوده من أجل المراجعة وليس التحصيل، كما أفرد عدة نصائح للطلاب منها: أن يقوموا بالمراجعة بقلوب مطمئنة قاصدين بذلك القرب من الله تعالى في هذه الأوقات، كما أكد أنه لا بد للطالب من الحفاظ على نظام ثابت في النوم والاستيقاظ، مطالبًا بتقليل ساعات النوم ولتكن 4 ساعات يوميًّا، وأن هذا ليس بالأمر الشاق إذا اعتاد عليه الطالب.   الأحماض الأمينية ويضيف رضوان أن الطالب لا بد له من اتباع نظام غذائي يساعده على الاستذكار والاستيعاب، مشددًا على ضرورة البعد عن الوجبات الدسمة والتركيز على الخفيفة؛ نظرًا لأنها تستهلك الكثير من الدماء داخل الجهاز الهضمي، وهو ما يجعل تدفق الدم إلى المخ يقل، مع ضرورة التأكيد على المأكولات ذات الأحماض الأمينية: مثل الأجبان وغيرها؛ لأنها تساعد الطالب على الاستيعاب، كما نصح بضرورة الإكثار من السوائل خاصة العصائر ذات السكريات العالية.   أما فيما يخص الشق الأكاديمي فأشار رضوان إلى أنه في ليالي المراجعة لا بد من التأكيد على مراجعة العناوين والتعريفات والمصطلحات فقط، وألا يضيع الطالب وقته في الاستذكار والتحصيل من جديد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل