المحتوى الرئيسى

«أنيلكا» يقاضى «ليكيب» بسبب تحريفها ألفاظه بحق «دومينيك».. ويطلب تعويضا 150 مليون يورو

05/22 19:51

أقام مهاجم تشلسى الإنجليزى والمنتخب الفرنسى السابق لكرة القدم نيكولا أنيلكا دعوى قضائية بحق صحيفة «ليكيب» لاعتباره أنها حرّفت الألفاظ النابية التى وجهها للمدرب ريمون دومينيك والتى طرد بسببها من مونديال الصيف الماضى فىجنوب أفريقيا. ويطالب أنيلكا بتعويض قدره 150 مليون يورو من الصحيفة الرياضية واسعة الانتشار، إضافة إلى اعتذار تنشره على صفحتها الأولى، وذلك لأنها حرفت ما قاله لدومينيك فى نهاية الشوط الأول من مباراة المنتخب الفرنسىمع نظيره المكسيكى الذى انتهى (صفر-2) فىالدور الأول من مونديال جنوب أفريقيا 2010. ولم ينف أنيلكا يوما أنه توجه بألفاظ نابية بحق دومينيك، بعد أن طلب منه الأخير أن يتم وضع بشكل أفضل على أرض الملعب بحسب ما أشارت «ليكيب» التى عنونت حينها: «اذهب إلى الجحيم يا بن العاهرة»، لكن مهاجم تشلسى يرى أنها ليست الكلمات ذاتها التى تلفظ بها حينها. وبحسب الصحيفة فإن المدرب طلب من أنيلكا أواخر الشوط الأول، ألا يخرج بعيدا عن منطقة الجزاء، وأن يبقى على مشارفها أو داخلها، لكن يبدو أن أنيلكا اعترض على تعليمات مدربه، فهدد المدرب باستبداله، فما كان من اللاعب، وبحسب الصحيفة، إلا أن توجه اليه وقال له «اذهب الى الجحيم يا بن العاهرة». وردّ المدرب: «إذن ستخرج»، وبالفعل اشرك دومينيك المهاجم أندرى بيار جينياك فى مطلع الشوط الثانى، بدلا من أنيلكا، ثم تفاعلت بعدها هذه القضية برفض لاعبى المنتخب إجراء التدريبات، احتجاجا على طرد زميلهم وما تبعها من عقوبات طالت القائد باتريس إيفرا وفرانك ريبيرى ويوان غوركوف، إضافة الى رحيل دومينيك بعد خروج «الديوك» من الدور الأول بطريقة مخيبة جدا واستقالة رئيس الاتحاد الفرنسى جان بيار إيسكاليت الذى كان حاضرا فى قاعة المحكمة من أجل الإدلاء بشهادته فىالدعوى القضائية التى رفعها أنيلكا على «ليكيب». وقال إيسكاليت للقاضى إن ما نشرته «ليكيب» هو ما قاله أنيلكا تقريبا لدومينيك حينها، مضيفا: «كنت شخصيا مقتنعا بأن هذه الكلمات النابية قد استخدمت والدليل على ذلك هو باتريس إيفرا الذى أصر طيلة المؤتمر الصحافى على أنه كان هناك خائن. إذا كان هناك خائن فذلك لأنه كان هناك شىء يخونه». وأشار إيسكاليت إلى أن ثقته بما قيل قد تعززت من خلال التعليق الذى أدلى به ريبيرى، مضيفا «كان ريبيرى الذى أعلن نفسه نائب قائد المنتخب، غاضبا لأن ليكيب نشرت الكلمات بأكملها، وبحسبه كان عليها حذف الكلمات النابية». فىالمقابل، قدم محامو أنيلكا شهادة خطية لثلاثة لاعبين هم: تييرى هنرى وإريك أبيدال وإيفرا قالوا فيها إن زميلهم لم يقل الكلمات ذاتها التى نشرتها الصحيفة: «اذهب إلى الجحيم يا بن العاهرة».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل