المحتوى الرئيسى
alaan TV

حتى يكتمل الدستور بقلم:صبرى محمد ابوهاشم

05/22 20:17

حتـى يكتمـل الدسـتور بمناسبة التعديلآت الدستورية ، أتمنى من القائمين على تعديل الدستور أن يضعـوا فى إعتبارهم العلآقة بين العضو المنتخب وأبناء دائرته . بحيثُ تُتاح الفرصة لأبناء الدئرة ألإنتخابية الحق فى إسقاط العضوية عن العضو المنتخب أثناء إنعقاد الدورة ألبرلمانية وذلِكَ إذا ثبُتَ عدم صلآحيتهِ فى آداء مهامه البرلمانية تجاه أبناء دائرته ، وأن تُعاد ألإنتخابات فى الدائرة عن هذا المقعد . سـبب هذا ألإقـتراح : هى القيمة الحقيقية المستمدة من الدور الذى يلعبه العضو المنتخب ، فلآيصح له البقاء وهو لآيُؤدى دوره الواجب القيام به تجاه أبناء دائرته . وفى نفس الوقت لآيمكننا حرمان أصحاب هذا المقعد من حقِهم الشرعى والقانونى طِيلة هذه الدورة البرلمانية ومُطالبتِهم بالصبر عليه حتى إسقاطه فى إنتخابات دورة برلمانية قادمة لأننا فى هذه الحالة سنكون قد أضعنا حقوقاً كثيرة لهم وليس هذا من العد ل . يُضاف الى هذا فإنَ هذا ألإجراء يُعدُ رادِعاَ قوياً وعملياً لكُلِ من تُسول له نفسِهِ للوصول الى هذهِ ألأماكن وهو غير صادق ولآيرى إلآصالحه الشخصى فقط دون مصلحة ألآخرين . نستفيد من ذلك أيضاً أن هذا المطلب سيُغلِق أمامنا باب التشكيك فى نوايا ألآخرين وتطلعُاتهم وما يُنسَب ويُهال على الكثيرين من إتهامات أثناء الدعاية ألإنتخابية ، لأن القاعدة هنا ستكون للأصلح ، وفى حالة ثبوت عكس ذلك فإنَ ألأمر سيكون محكوماً وليسَ مطلقاً لأن سيد القرار فى هذه الحالة سيكون بيد أصحاب المقعد الحقيقيين وهم أبناء الدائرة وليس بيد العضو والذى من المفترض أن يكون هو الخادم لأبناء الدائرة ، وبذلك نكون قد أغلقنا كل ألأبواب على من يُوهِم نفسهُ بأنه جلس ولن يستطيع أحد زحزحه . نستفيد من ذلك أيضاً أننا نعيد القاعدة الى أصلها من جديد وهى أن يظل الصوت ألأعلى والمؤثر هو صوت الشعب ، فيوضع لهُ كل ألإحترام ويُأخذ له بعين ألإعتبار من الجميع ومن باب أولى العضو الذى يمثله . ولعضو مجلس الشعب من القيمة والمكانة والتى جعلتنا نقول رأينا هذا . ولو كان يعلم السابقون هذه الحقيقة أو كانوا يعلمونها ويتجاهلونها لتجاهُلنا من ألأساس ، ماوصلت حياتنا السياسية الى هذا المنحنى الخطير . ونحنُ والجميع معنا يعلم ما الدور الحقيقى الذى يجب أن يقوم به هذا العضو فى الحياة البرلمانية وبخاصة فى جانِبها التشريعى . ولو يعلم أيضاً أنه ممثل حقيقى عن الشعب ، وأنَ الشعب هو سيد قراره ماأنحنى يوماً أمام رئيس أو وزير ، بل أنحنى أمامه الرؤساء والوزراء لأنَ شرعيَتهِ مستمدة من الشعب ، ولآيعلوصوت فوق صوت الشعب . النقطة ألأخيرة وهى كيفية سحب الثقة من العضو وإعادة ألإنتخابات فى الدائرة مرة أخرى ، فهذه نقطه أستركها لأهل الخبرة لتحديد المسارات والتى يجب إتباعها فى مثل هذهِ الحالآت .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل