المحتوى الرئيسى

أول حكم بالإعدام ضد قاتل الثوار بالشرابية

05/22 19:02

كتب- أسامة عبد السلام وحمدي عبد العال: قضت محكمة جنايات شمال القاهرة، اليوم، برئاسة المستشار محمد القيسوني بإحالة أوراق المتهم محمد إبراهيم عبد المنعم أمين شرطة بقسم الشرابية إلى الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية؛ بتهمة القتل العمد لـ20 متظاهرًا، والشروع في قتل 3 آخرين يوم 28 يناير طبقًا للمادة 681 من قانون الإجراءات الجنائية.   وكان الإخوان المسلمون بمنطقتي الشرابية والزاوية الحمراء رفعوا 18 قضيةً ضد المتهم وعدد آخر من قيادات الداخلية؛ بتهمة قتل 45 متظاهرًا من أبرزهم الشهداء: "محمد رفعت سعيد محمود، وعبد الرحمن حامد أحمد، ومحمد سعيد إبراهيم، ومحمد علي حسين حماد، ووليد عبد الفتاح محمد، وشعبان علي علي، وأحمد حسين أحمد، وأحمد محمد أنور".   وطالب أهالي الشهداء بمنطقتي الزاوية الحمراء في مذكرةٍ لهم تمَّ تقديمها للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، ود. عصام شرف رئيس الوزراء ومنصور العيسوي وزير الداخلية بملاحقة كافة قتلة الثوار، وسرعة ضبط وإحضار المتهم محمد إبراهيم محمد عبد المنعم أمين الشرطة لتستر قيادات الداخلية عليه؛ لعدم تنفيذ الحكم الصادر ضده.   وأكدوا أن هناك تواطؤًا من جانب معظم قيادات الداخلية لعدم تنفيذ حكم ضبط وإحضار المتهم بعد تهديده بالإدلاء بأسماء كافة المتورطين من الداخلية في قتل المتظاهرين في التحرير خلال أحداث ثورة 25 يناير، مشددين على رفض محاولات إحباط تنفيذ أول حكم يصدر في إحدى قضايا قتل المتظاهرين والأحكام التي ستليه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل