المحتوى الرئيسى

الاثنين.. إحالة 4 متهمين قتلوا سائق توتوك وعلقوه عاريا على مدخل منزلهم

05/22 20:31

القاهرة: جدد قاضي المعارضات بمحكمة الجيزة حبس المتهمين بقتل سائق التوك توك سامح منصور غالب بمنطقة العمرانية، وتعليقه عاريا على باب منزلهم 15 يوما على ذمة التحقيقات .واعترف المتهمون بارتكاب الجريمة لـ "الانتقام من القتيل"، وبأنهم سددوا له 31 طعنة نافذة بأنحاء متفرقة بجسده، وانتهت النيابة من التحقيقات في القضية بعد أن اتخذت قرارات فورية لبشاعة الجريمة، والتي شابهت جريمة مقتل الشاب المصري محمد مسلم في قرية "كترمايا" اللبنانية .وقال مصدر قضائي إن إحالة المتهمين الأربعة للجنايات سيصدر الاثنين بعد أن تلقت النيابة تقرير الطب الشرعي الخاص بتشريح جثة القتيل، وتبين أن الوفاة نتجت عن تلقيه طعنات نافذة أدت إلى هبوط حاد في الدورتين الدموية والتنفسية، وأن الضحية أصيب باختناق إثر تعليقه في باب حديدي وربطه من رقبته بحبل غسيل لمدة 45 دقيقة متواصلة .وتلقت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، والتي أثبتت أن المتهمين الرئيسيين وشريكيهما قرروا الانتقام من الضحية وجردوه من ملابسه وعلقوه في باب منزل المتهمين الرئيسيين، واعتدوا عليه بالأسلحة البيضاء بسبب وجود خلافات بينهم .ووجهت النيابة للمتهمين الأربعة تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد واستخدام وحيازة الأسلحة النارية والبيضاء ومنع إنقاذ الضحية وإرهاب الأهالي واستعراض القوة واستخدام العنف والبلطجة، وقررت حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيقات .وحرزت النيابة الأسلحة المضبوطة بحوزة المتهمين وأرسلتها للمعمل الجنائي والطب الشرعي واستمعت، لأقوال شهود وضباط الشرطة الذين حرروا محضر الواقعة وأسرة الضحية.من جانبه طالب والد الضحية بسرعة القصاص من المتهمين، كما طالب بتحويل القضيه إلى الحاكم العسكري لسرعة تنفيذ الحكم في المتهمين .وأضاف أن ابنه سامح ليس له صلة بالمشاجرة من بعيد أو قريب، ونفى اشتراك ابنه الثاني محمود في المشاجرة الأولى، ولكن المتهمين قرروا الانتقام من سامح ظنا أنه هو الذي أوصل 3 بـ "التوك توك" من ألقوا زجاجات مولوتوف على منزل المتهمين، وعليه قرر المتهمون الانتقام من الابن لاستعادة هيبتهم في الشارع .وقال محمود "شقيق المجني عليه" إن الشقيقين المتهمين، كرم وإبراهيم، أخذا سامح بالقوة من أمام منزل جدته بالعمرانية وجرداه من ملابسه واعتديا عليه بأكثر من 35 طعنة وشهَّرا به أمام منزلهم أمام سكان شارع "الاشتراكية" وكان أحدهما يطلق النيران والآخر يصرخ "إصحي يا منطقة وشوفوا أولاد حكيم بيعملوا إيه في اللي حرق شقتهم"، وعندما حاول أحد الأهالي التدخل أطلقا النار باتجاهه.الشاهد الوحيد بالقضية، ويدعى محمد حسين قال: "لم أتمكن من الدخول على المتهمين، حيث كانوا أكثر من 7 أشخاص، وقد جرد الشقيقان الضحية من ملابسه وعلقاه على باب العمارة ولم يتمكن أحد من التصدي لهم من سكان الشارع، ثم قطع أحدهما الحبل وألقى بسامح في الشارع وهرب الجميع" .تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأحد , 22 - 5 - 2011 الساعة : 5:33 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الأحد , 22 - 5 - 2011 الساعة : 8:33 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل