المحتوى الرئيسى

الاتحاد الأوربي يفتتح مقر بعثة له في بنغازي

05/22 18:18

أكدت كاثرين أشتون مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي في بنغازي بليبيا اليوم الأحد دعم الاتحاد للمعارضة الليبية ضد العقيد القذافي.وتعد زيارة آشتون أول زيارة لمسؤول أجنبي على هذا المستوى الرفيع منذ انطلاق الانتفاضة ضد نظام العقيد القذافي.وكانت أشتون قد أجرت محادثات مع مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي، الذي رحب بالمسؤولة الأوربية قائلاً إن من ساعد الثورة الليبية لن يندم. وتقوم أشتون خلال الزيارة بافتتاح مقر لبعثة أوروبية في بنغازي. وهي خطوة دعت عبدالجليل الى اعتبارها إظهارا للتأييد المتزايد من الاتحاد الاوروبي للمعارضة الليبية من أجل اقامة دولة ديمقراطية وحرة. وقالت اشتون انها ناقشت دعم قطاعي الصحة والتعليم وهيئات المجتمع المدني وادارة الحدود والاصلاحات الامنية.يذكر أن فرنسا وبريطانيا وغيرهما من الدول الاوروبية هي في مقدمة الدول التي ترعى جهدا لدعم المعارضة الليبية.وكانت الطائرات الفرنسية أول طائرات قصفت قوات القذافي في مارس اذار بعد أن صوتت الامم المتحدة لمصلحة السماح بالتدخل لحماية المدنيين في ليبيا.وكانت مصادر دبلوماسية غربية قالت لرويترز الاسبوع الماضي ان الاتحاد الاوروبي يدرس تشديد العقوبات على حكومة القذافي بادراج موانيء في قائمة سوداء لحظر الصادرات النفطية وواردات الوقود.وذكر مصدر أن خبراء بالاتحاد الاوروبي توصلوا لاتفاق بادراج ستة موانيء وهي طرابلس وزوارة والزاوية والخمس وراس لانوف والبريقة في القائمة.وقد تقدم المقترحات الى لجنة العقوبات التابعة للاتحاد الاوروبي الاسبوع المقبل.وصرح دبلوماسي اخر في الاتحاد الاوروبي أن وزراء خارجية الاتحاد قد يناقشون الأمر في اجتماع في بروكسل غدا الاثنين.ميدانيا، وسع حلف شمال الاطلسي من نطاق حملته الجوية السبت على اهداف حكومية ليبية بهدف اضعاف قوة نظام حكم الزعيم الليبي معمر القذافي، لتشمل اهدافا عسكرية جديدة ومقرات قيادة في الصحراء، بعد ان كان قد وسعها قبل ذلك باتجاه البحر.وقال المتحدث باسم الحكومة الليبية ابراهيم عثمان ان الحلف شن غارات على ميناء العاصمة طرابلس في الساعات الاولى من يوم السبت، الى جانب غارة على مجمع العزيزية، مقر القذافي.وسبق لطائرات الحلف ان اغارت على اهداف في بلدة سبها، الواقعة في عمق الصحراء الليبية جنوب غربي البلاد.وقال الحلف ان الطائرات اغارت ايضا على ثلاث بطاريات صواريخ ارض جو قرب مدينة الزنتان الجبلية جنوبي طرابلس، التي تسيطر عليها المعارضة.وكان الحلف قد اعلن قبل ذلك ان طائراته اغرقت ثماني سفن حربية تابعة لكتائب القذافي خلال سلسلة هجمات منسقة شنتها ليل الخميس والجمعة على موانئ طرابلس والخمس وسرت.وكان المتحدث باسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم قال في مؤتمر صحفي أن ميناء طرابلس قد تعرض لقصف بغارات جوية من الناتو، وان الغارات كانت متواصلة لحظة عقد المؤتمر الصحفي مشيرا الى اصابة سفينة واحدة حينها.واعتبر إبراهيم غارة الناتو رسالة بعث بها الناتو إلى شركات الملاحة العالمية بألا ترسل المزيد من السفن إلى ليبيا .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل