المحتوى الرئيسى

محمود ذو الفقار‏..‏ الرومانسي

05/22 13:15

مبكرا جدا بدأ محمود ذو الفقار حياته الفنية بعد تجربتين فاشلتين في عالم الوظيفة‏,‏ ودخل السينما من باب التمثيل‏,‏ في فيلم‏'‏ بياعة التفاح‏'(1939,‏ إخراج حسين فوزي الذي أعاد إخراج القصة في فيلم تمر حنة‏)‏ لعب ذو الفقار بطولة الفيلم أمام عزيزة أمير رغم فارق السنين الـ‏13‏ بينهما‏,‏ ففي حين ولد هو في‏17‏ فبراير‏1914,‏ كانت هي من مواليد‏.1901‏ واستمر زواجهما حتي توفيت عام‏1952,‏ فتزوج مريم فخر الدين رغم فارق السنين بينهما‏(‏ في الاتجاه العكسي‏)‏ وكان زواجهما قصيرا لم يتزوج بعده‏.‏ زادت أفلام‏'‏ ذو الفقار‏'‏ كممثل علي العشرين‏,‏ عرض آخرها بعد وفاته‏(‏ الإخوة الاعداء‏,1974‏ إخراج أحمد السبعاوي‏)‏ ورغم ذلك‏,‏ ورغم شبهه بشقيقه النجم صلاح ذو الفقار‏,‏ فإن وجهه غير معروف للجمهور‏,‏ فقد ارتبط اسمه بالإخراج‏.‏ كان أول أفلام ذو الفقار كمخرج هو فيلم‏'‏ هدية‏'1947,‏ ثم قدم بعده‏47‏ فيلما‏,‏ كما أنه كتب عشرين فيلما وأنتج خمسة‏.‏ وذو الفقار له علامتان من علامات السينما المصرية‏,‏ علامة اجتماعية هي فيلم المرأة المجهولة‏,‏ وعلامة سياسية هي فيلم الأيدي الناعمة‏.‏ ففي عام‏1959‏ قدم ذو الفقار فيلما مقتبسا من فيلم عالمي هو‏'‏ المرأة إكس‏'‏ حمل نفس العنوان تقريبا المرأة المجهولة‏,‏ وكتب السيناريو للفيلم المصري محمد عثمان‏.‏ ورغم أن الفيلم ينتمي إلي عالم الميلودراما الفاقعة‏,‏ حيث مساحة شاسعة من الظلم الذي يحيق بالبطل‏,‏ وعدد من المآسي القدرية غير المبررة المبنية علي الصدفة‏,‏ إلا أن اعتماد القصة علي العطاء الأمومي غير المحدود جعل الفيلم يكتسب شعبية جارفة في مجتمع عاطفي مثل المجتمع المصري‏.‏ وما يزيد من حالة التعاطف الشعبي مع الفيلم هي الجرأة المشتركة بين مخرج الفيلم وبطليه شادية وكمال الشناوي‏,‏ حين قدمهما كعجوز وشمطاء في أخريات العمر‏,‏ وذلك في وقت طويل من زمن الفيلم‏,‏ رغم أنهما كانا في عز الشباب والجمال والوسامة‏,‏ مما رشح الفيلم ليكون أيقونة عيد الأم‏.‏ اما فيلم الأيدي الناعمة‏1963‏ عن قصة توفيق الحكيم وتأليف يوسف جوهر فقد تبني الحلم الناصري في دولة العمال‏,‏ الدولة المؤسسة علي فكرة البيت المبني بـ‏'‏ طوبة دهب وطوبة فضة‏..‏ الطوبة الدهب هي الحب والطوبة الفضة هي الكفاح‏'.‏ ونجحت الرومانسية المفرطة التي تعامل بها ذو الفقار مع الرواية والقصة في مداعبة مشاعر وعقول واحلام جيل الستينيات لسنوات قبل أن يفيقوا مع النكسة‏,‏ وإن بقي الفيلم هو أيقونة عيد العمال‏.‏ ولا يمكن أن ننسي ونحن نمر علي علامتي محمود ذو الفقار المتوفي‏22‏ مايو‏1970‏ أن الفيلمين قدما عددا من الأغنيات التي تحولت بدورها إلي علامات ومنها سيد الحبايب‏,‏ والدوامة وبا فتحة با بحبك‏.‏               

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل