المحتوى الرئيسى

بيكيه : رأيت العذاب مع المان يونايتد وكنت أحبس دموعي حين أتحدث مع والدتي

05/22 12:55

تحدث جيرارد بيكيه لاعب برشلونة الأسباني عن تاريخه السابق في مانشستر يونايتيد حينما لعب للفريق قبيل عدة سنوات ليحط بعدها رحاله في الكامب نو. وقال بيكيه في تصريحات أبرزتها صحيفة "ديلي ميل" الإنجليزية "ذهبت إلى انجلترا وأنا في سن الـ 17 وكان ذلك أمر عسير،فقد كنت معتاداً على اللعب مع فريقي السابق كل أسبوع وفجأة صار علي الجلوس في البيت لمشاهدة المباريات" وتابع "لقد كان ذلك أمراً صعباً جداً,لكن مع ذلك لم أكن لأصل لما عليه أنا الآن لولا انتقالي إلي مانشيستر يونايتيد فلقد تعلمت كيف يجب علي العيش في اللحظات الصعبة" وأضاف :"وكنت أعمل على الاتصال بأمي لأخبرها أن كل شيء على مايرام,في وقتٍ كنت أحبس فيه دموعي." وأكد بيكيه أنه يدين بالكثير لمدربه الأسبق اليكس فيرجسون الذي قال عنه "لطالما سأبقى أدين له بدينٍ عظيمٍ لأسلوبه في التعامل معي" لكنه أضاف "ولكن لا استطيع نسيان معاناتي في نهائي الأبطال في موسكو عام 2008 بين المان يونايتد وتشلسى حينما استبعدت من اللقاء لأشاهده من الخارج حيث المعاناة تكون كبيرة حينما تشاهد المباراة من المدرجات بدلاً من أن تكون في أرض الملعب" وفيما يخص ليلة روما فى نهائى 2009 بين برشلونة ومانشستر يونايتد قال "أن أجد نفسي في مواجهة لاعبين كانوا قبيل عامٍ معي في نفس الفريق الذي حققت معه ثنائية تاريخية هو أمر مثير للعواطف. وعبر الأسباني عن سعادته باللعب بجوار لاعبين مثل رونى وفيردناند وجيجز الذين يعدون من أفضل اللاعبين في التاريخ وقال أن "هذا أمر لا يمكن نسيانه ولا يقدر بثمن"انضم إلى اصحاب كورابيا على الفيس بوك وشاركهم برأيك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل