المحتوى الرئيسى

رفيق حبيب: الكنيسة أيدت التوريث

05/22 09:59

قال د.رفيق حبيب المفكر القبطي ونائب رئيس حزب الحرية والعدالة - التابع لجماعة الإخوان – إن العلاقة بين الكنسة والدولة في عهد الرئيس المخلوع مبارك احرجت الكنيسة واضرت المسيحيين فقد قبلت الكنيسة تأييد مشروع التوريث في مقابل السماح لها باحتجاز المسيحيات اللاتى يشهرن اسلامهن.وأضاف فى حوار له مع صحيفة الشرق الاوسط ينشر اليوم أن غياب الجماعة المسيحية عن الاحزاب السياسية التي تحمل مرجعية حضارية اسلامية سيعمق الخصومة القائمة بالفعل بينها وبين التيار الإسلامي.واشار الى ان رهان الكنيسة كان على هذا النظام السابق، بدعوى انه يحمي المسيحيين من الحركة الاسلامية لكن بعد الثورة تحاول الكنيسة اعادة انتاج ادوارها بشكل مختلف وتحاول الابتعاد عن الدور السياسي. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل