المحتوى الرئيسى

> بركان جديد بأيسلندا يهدد الملاحة الجوية

05/22 21:09

ترجمة: وسام النحراوىأعلنت السلطات الملاحية بأيسلندا إغلاق المجال الجوي الايسلندي مؤقتا بسبب ثوران بركان جريمسفوتن الذي اثار سحابة هائلة من الدخان. وأكد العلماء أن هذا البركان هو الاكثر نشاطا في أيسلندا حيث ثار تسع مرات في الفترة من 1922 إلي 2004 . وذكر مكتب الأرصاد الجوية في أيسلندا أن الانفجار بدأ في بركان جريمسفوتن مصحوباً بسلسلة من الهزات الأرضية الخفيفة. وأضاف اينار كيارتانسون الخبير الجيوفيزيائي في معهد الارصاد الجوية أن ثورة البركان تسببت بسحابة هائلة من الدخان ارتفعت لـ17 كيلومتراً علي الأقل وربما أكثر قليلا .حيث شوهد الدخان الكثيف وهو يتصاعد من البركان الذي يقع تحت جبل جليدي غير مأهول بالسكان في جنوب شرق أيسلندا. وقد تم فرض منطقة حظر الطيران لحوالي 220 كيلومتراً في جميع اتجاهات البركان، حيث أكدت إحدي الشركات المختصة بالملاحة الجوية بأيسلندا أن ذلك من الاجراءات الاحترازية في حالة انفجار البراكين. وكانت سحابة من الرماد البركاني ناجمة عن ثوران بركان ايافيول الايسلندي في ابريل 2010 تسببت بأكبر عملية اغلاق للمجال الجوي في تاريخ أوروبا. حيث تم إلغاء اكثر من 100 الف رحلة جوية وبقاء اكثر من ثمانية ملايين راكب عالقين في المطارات. والسبب في ذلك يعود الي خشية السلطات المختصة من أن يصيب الرماد البركاني محركات الطائرات ما يؤدي الي تعطيلها. وعلي الرغم من ذلك، فقد أكد المختصون أن ما حدث العام الماضي نادر الحدوث.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل