المحتوى الرئيسى

مصدر عسكرى: قوات "البشير" تطارد فلول الجيش الشعبى فى "أبيى"

05/22 14:39

أكد مصدر عسكرى سودانى، أن قوات الجيش تقوم الآن بتمشيط المنطقة جنوب مدينة "أبيى"، وتطارد فلول "العدو" الهاربة، بعد أن دخلت القوات المسلحة المدينة، مساء أمس، وأدت صلاة المغرب فيها، وتمكنت من طرد قوات "العدو" منها وألحقت بها خسائر كبيرة فى الأرواح والمعدات واستولت على دبابتين وأسرت اثنين. وقال المصدر، إن القوات المسلحة أحكمت سيطرتها تماما على "أبيى"، ومن جهته أكد بول دينق، المتحدث باسم شباب (دينكا نقوك)، أن الاشتباكات خلفت 32 قتيلاً و35 جريحاً، مؤكدا أن الأمم المتحدة بدأت فى إجلاء موظفيها من المنطقة. وكانت أمانة الإعلام بحزب المؤتمر الوطنى الحاكم أكدت، فى بيان لها فى وقت متأخر الليلة الماضية، أن سيادة البلاد وأمنها خط لا يسمح بتجاوزه، وجاء فى البيان، "نعلنها وبالصوت العالى، لدينا القدرة الكافية للعمل على حماية أرض السودان وأهله جميعا من كل عدوان، أيا كان مصدره وهدفه، ونؤكد ثقتنا فى قدرة القوات المسلحة الباسلة فى الحفاظ على أرض السودان واستقراره وأمن مواطنيه فى الجنوب والشمال". وأضاف "كنا على الدوام الأحرص على إكمال خطى السلام والعمل لتنشأ دولة الجنوب مسالمة وجارة نكن لها الاحترام والتقدير، بيد أننا ومع التأكيد على خيار السلام وحل النزاعات بالطرق السلمية، لن نفرط فى أمن شعبنا". وأبدت بعثة الأمم المتحدة فى السودان قلقها البالغ إزاء حشد القوات والمعارك الدائرة، بما فى ذلك استخدام المدفعية الثقيلة والقصف فى منطقة أبيى. جاء ذلك فى بيان أصدرته بعثة الأمم المتحدة، حثت فيه جميع الأطراف على حماية المدنيين فى المنطقة المتضررة، واتخاذ جميع التدابير الضرورية لضمان عدم استهدافهم. ودعا البيان جميع الأطراف إلى الوقف الفورى للأعمال العدائية، مطالبا بانسحاب جميع القوات غير المصرح بها من المنطقة، وفقا لاتفاق وقف إطلاق النار المنصوص عليه فى اتفاقية السلام الشامل واتفاقات كادوجلى. وقالت الأمم المتحدة، إنها تشجع بقوة جميع الأطراف على استئناف الحوار من أجل التوصل إلى تسوية سياسية دائمة. وكان الرئيس السودانى عمر البشير قد أصدر مرسوما جمهوريا، مساء أمس، حل بموجبه مجلس منطقة "أبيى".. كما أصدر مرسوما جمهوريا آخر بإعفاء رئيس ونائب رئيس إدارية منطقة أبيى ورؤساء إداراتها الخمسة. وكانت منطقة "أبيى" شهدت ليل الخميس الماضى هجوما من قبل الحركة الشعبية على عناصر من القوات المسلحة السودانية، أدى إلى مقتل 22 من عناصر الجيش السودانى على الأقل وإصابة وفقدان عدد آخر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل