المحتوى الرئيسى
alaan TV

البشير: غياب دور مصر الخارجي وراء انقسام الجنوب

05/22 13:28

الدوحة- أ ش أ: أكد الرئيس السوداني عمر البشير، أن علاقات مصر مع السودان مقدمة على أية علاقة مع أية دولة أخرى أو أي طرف آخر، وأن ذلك هو الوضع الطبيعي.   وحيَّا البشير، في حوار له مع جريدة (الشرق) القطرية ثورة 25 يناير المصرية، وقال: إن التغيير في مصر لمصلحة السودان 100%، موضحًا أن الرؤية التي انطلق بها العهد الجديد في مصر تجاه السودان هي رؤية صحيحة 100%، وقراءة صحيحة.   وقال الرئيس السوداني: إن غياب مصر عن دورها المعهود قبل الثورة كان أبرز أسباب انفصال الجنوب؛ حيث كان الدور المصري معطلاً في الفترة السابقة تجاه السودان.   وأشاد بانتخاب الدكتور نبيل العربي أمينًا عامًّا للجامعة العربية، وبالتوافق العربي الذي حصل في اختيار الأمين العام الجديد.   ولم يستبعد الرئيس السوداني عمر البشير تحول جنوب السودان إلى قاعدة للغرب والكيان، ونصح الجنوب بأن مصلحته تكون في العلاقات الجيدة مع الشمال، وقال: إن الإقليم سيكون الخاسر الأكبر فيما لو تحول إلى شوكة في خاصرة السودان.   وأشار إلى أن مصدر الدخل في الجنوب هو البترول الذي لا بدَّ أن يمر عبر شمال السودان، وأية محاولة لنقله عبر إثيوبيا إلى جيبوتي أو كينيا، ستكون مكلفة جدًّا؛ لأن الضخ سيكون لأعلى، بينما هو العكس باتجاه الشمال، كما أن بناء المنشآت اللازمة سيكون على حساب الدولة، فشركات البترول لن تتحمل التكلفة، والبترول ثروة ناضبة، وقد يكون ما تبقى من البترول لا يكفي تكلفة المنشآت.   وأكد أن السودان ليس محصنًا تحصينًا تامًّا من الثورات التي انطلقت من الشعوب العربية، لكنه أشار إلى أنه بعيد عنها؛ لأنه قريب من نبض الشارع ومتاح للجماهير من خلال حرية التعبير وإبداء الرأي.   وحول قضية المحكمة الجنائية الدولية ضده، قال الرئيس السوداني: إنها قضية سياسية، ومدعي المحكمة ليس قانونيًّا ولا مدعيا، إنما هو ناشط سياسي؛ لأنه يتنقل بين الدول ويقيم الندوات، ويسافر لتعبئة الدول الإفريقية وغيرها من الدول ضد السودان ورئيس السودان، وهذا ليس عمل المدعي؛ لأن عمل المدعي داخل المحكمة.   وأضاف: "أرفض أي تعاونٍ مع هذه المحكمة، وليس لدينا أية علاقة بها، نحن لسنا أعضاء في بروتوكول روما، هو تغول على السودان، وعمل سياسي بحت، وبالتالي نحن لا نتعامل مع المحكمة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل