المحتوى الرئيسى

مجلس التعاون يعلق مبادرة حل الازمة اليمنية

05/22 23:51

اعلن في صنعاء ان الوفد الخليجي الذي يتوسط لحل الازمة اليمنية قرر تعليق مبادرته التي وافقت عليها المعارضة لتسليم السلطة سلميا، ووقع عليها الحزب الحاكم، الا ان الرئيس اليمني علي عبد الله صالح رفض التوقيع عليها.وقد غادر الوفد الخليجي العاصمة اليمنية متجها الى الرياض، بعد ان فرض صالح شرطا جديدا تمثل في الطلب من ممثلي المعارضة التوقيع على المبادرة في القصر الرئاسي.وقد اظهر التلفزيون اليمني الحكومي صالح وهو يقف الى جانب رئيس الوفد الخليجي والامين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، فيما كان اعضاء من حزب المؤتمر الشعبي الحاكم يوقعون الاتفاق، بعد يوم من توقيع المعارضة عليها.وقال الرئيس اليمني: المعارضة شركاء في الحكومة الانتقالية (بموجب الاتفاقية) لمدة تسعين يوما، فهل سنتعامل عبر التلفونات؟ لماذا لا يأتون هنا .ونقلت الانباء عن مصدر في مجلس التعاون قوله ان المبادرة قد تسحب بعد رفض صالح التوقيع عليها.وكان الزياني، الى جانب موفدين غربيين، قد طوقوا داخل السفارة الاماراتية في صنعاء من قبل مناصرين للرئيس اليمني، فيما اعتبر تطورا جديدا يهدف الى افشال المبادرة.الا ان الزياني والسفير الامريكي جيرالد مايكل فيرستين نقلا بطائرتي هليوكوبتر يمنيتين الى القصر الرئاسي لاحقا.وبموجب الاتفاقية التي توسط فيها مجلس التعاون ودول غربية، يفترض ان يسلم صالح السلطة الى نائبه خلال ثلاثين يوما، على ان يحصل هو ومساعديه على الحصانة من الملاحقات القضائية او الجنائية من البرلمان.كما تتضمن تشكيل حكومة وحدة وطنية يقودها رئيس وزراء من المعارضة، على ان تنظم انتخابات رئاسية خلال ستين يوما من تنحي صالح عن السلطة.واكد مسؤول في الحزب الحاكم في وقت سابق ان صالح ما زال يرفض التوقيع على المبادرة قبل الاتفاق على آليات تنفيذية للمبادرة.واعتبر المتحدث باسم المعارضة المنضوية تحت لواء اللقاء المشترك محمد قحطان أن ذلك مسرحية هزلية من قبل النظام.وكانت حشود ضخمة من المحتجين قد تجمعت في شوارع العاصمة صنعاء، للتعبير عن رفضها التوقيع على المبادرة الخليجية.وكان المحتجون قد نظموا احتفالات كبيرة شملت عرضا عسكريا للضباط والجنود الذين انضموا الى صفوف المحتجين.واقيمت الاحتفالات في صنعاء وست عشرة مدينة لمناسبة ذكرى توحيد اليمن و للتأكيد على وحدة اليمنيين بعيدا عن النظام. وتفيد الأنباء الواردة من المحافظات أن القوات الأمنية حاولت إعاقة وصول عشرات الآلاف من المعارضين للنظام إلى ساحات الاحتفال.كما شهدت العاصمة صنعاء منذ فجر اليوم خروج أنصار الحزب الحاكم والأحزاب الموالية له إلى معظم الشوارع الرئيسة وقطعها بحواجز ترابية وخيام صغيرة، حاضين الرئيس على عدم التوقيع على المبادرة الخليجية والتي كان يفترض ان يوقع عليها اليوم الأحد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل