المحتوى الرئيسى

الزمالك يهزم طموح المقاولون ويسبق الأهلي بالثلاثة

05/21 23:08

أيمن بدره - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أستثمر الزمالك الفرصة وزاد الفارق بينه وبين الأهلي على قمة الدوري إلى ثلاث نقاط , فاز على المقاولون 3-2 في مباراة عصيبة وعصبية مساء اليوم في ملعب المقاولون في الجبل الأخضر , تبادل الفريقين التهديف وظلت النتيجة معلقة حتى اللحظات الأخيرة من اللقاء الذي جاء متوترا ولكنه حافل بالندية والفرص الضائعة . تقدم الزمالك بهدف لمحمد عبد الشافي في الدقيقة 45 وتعادل محمد الننى للمقاولون في الدقيقة 57 وأضاف عوديه الهدف الثانى للزمالك في الدقيقة 72 ولكن فرصة الفوز لم تستمر أكثر من دقيقتين حتى تعادل الننى من ركلة جزاء , وجاء شيكابالا للإغاثة القوية ليقلب تعادل فريقه إلى فوز ويحرز الهدف الثالث في الدقيقة 88. رغم إن الزمالك كان الأكثر استحواذا على الكرة من بداية المباراة التي دخلها ضاغطا وبشدة ولمدة خمس دقائق ، وكان محمود فتح الله يحرز هدفا للزمالك ولكن محمد العقباوى أنقذها. وبينما الهجوم الأبيض يزداد كان محمد صلاح مهاجم المقاولون الشاب يعطى إنذارا شديدا من انطلاقة في الدقيقة السادسة وسدد كرة قوية أنقذها عبد الواحد السيد بصعوبة بالغة. كانت المساحات مفتوحة وهناك حرية حركة في وسط الملعب والكرة تنتقل بسرعة بين الطرفين، امتلك شيكابالا الجهة اليمنى في هجوم الزمالك وتعمد بإرسال كل الكرات العرضية تقريبا للمستقبلين في منطقة مرمى المقاولون وكانت هناك أكثر من لمحة من الخطورة ولكن في كل مرة لا تكتمل الهجمة. إلا أن المشهد الطريف الغريب المثير لغيظ الزملكاوية كان نجاح عمرو ذكى في إنقاذ مرمى المقاولون من ضربة رأس قوية وجهها حسين ياسر فإذا بزكي باندفاع غريب يطيح بالكرة خارج المرمى. ومع تبادل الهجمات ترتفع درجة الخشونة نسبيا يتصدى لها الحكم مدحت عبد العزيز بالإنذارات فينال باسم على ومحمد سمارة من المقاولون إنذار لكل منهما , وإنذار لحسن مصطفى من الزمالك. ومن إحدى الضربات الحرة المباشرة نتيجة لقوة الالتحام يتصدى عبد الواحد لتسديدة صاروخية من محمد سماره. وتتوالى خطورة سمارة من هجمات متتالية للمقاولون ويثير محمد الننى الرعب للحظات في خطوط دفاع الزمالك ويعاونه موسى كبيرو في هذه الفواصل المرعبة. وفى المقابل ينتبه حسام حسن إلى أن هذه الأخطاء في الدفاع قد تكلفه الكثير فيطلب من عمرو زكى أن يتراجع لدعم المدافعين والإطلاق للهجوم مع امتلاك الكرة مستندا إلى شيكابالا كمحطة ارتكاز هجومية يعتمد عليها الفريق فى إرسال الكرات الطولية. وفى الدقائق المحتسبة بدل الضائع يتمكن محمد عبد الشافى من ترجمة هجوم فريقه من كرة عرضية لعبها شيكابالا وصلت إلى أحمد جعفر ولعبها ليهيأها عبد الشافي لنفسه على صدره ويسكنها شباك العقباوى , وينهى بهدف التقدم الشوط الأول. بدأ الشوط الثاني بطرد محمد راضون مدرب المقاولون لاعتراضه على الحكم الذي رفض أن يطلق صافرة بداية الشوط قبل خروجه. يبدأ الزمالك في تكثيف الهجوم ويدخل لاعبوه داخل منطقة جزاء العقباوى بكل سهولة ويسر وبعضهم كان يقف بلا رقابة ولكن كل لاعبي الزمالك في الثلث ساعة الأولى رفضوا أن يغضبوا منافسهم فأحمد جعفر يطيح بالكرة في الهواء وهو على بعد 3 ياردات فقط من خط المرمى. وحسن مصطفى هو الأخر يسدد في المدرجات وهو أمام المرمى مباشرة , ويفاجأ محمد الننى الجميع بتسديدة صاروخية من 35 ياردة ظهر عبد الواحد السيد وهو يطير لصدها بغرابة شديدة لتكون هدف التعادل في الدقيقة 57 . يدفع الهدف درجة التوتر وتزداد الاعتراضات وعمرو زكى شعلة نشاط في كل مكان والكرات المرسلة على منطقة جزاء المقاولون تكاد لا تتوقف لأن الفريق تحول إلى الدفاع حتى نصف مركزه بعد أن دفع رضوان باثنين من اللاعبين دفعة واحدة هما محمود سمير وعلاء كمال بدلا من سمارة ومحمد عادل في الدقيقة 59 وكأنه يراهن على إصرارهما في التألق أمام الزمالك فريقهما السابق. وبعدها يدفع حسام حسن بالجزائري الأمين عودية الذي لم تمضى دقيقتين على مشاركته حتى تقدم لفريقه بهدف من ضربة رأس خرج العقباوى لملاقأتها ولكنه أخطائها وأعترض لاعبو المقاولون على أن الكرة من تسلل . وبعد دقيقتين فقط أخترق موسى كبيرو دفاع الزمالك من هجمة سريعة فيعرقله عمرو الصفتى ويحتسب الحكم مدحت عبد العزيز ركلة جزاء يتصدى لها محمد الننى ويحرز منها هدف التعادل لتصبح النتيجة 2-2. ويرفع التعادل من درجة السخونة حيث أدت إلى طرد سعد الدين سمير لاعب المقاولون , والزمالك يهاجم بكل ما أوتى من قوة ويتمكن من محاضرة المقاولون ويتقدم بكل خطوطه ومن ضربة حرة مباشرة تمكن من إحراز الهدف الثالث في شباك العقباوى معلنا تقدم فريقه في الدقيقة 88 . وينهى الزمالك المباراة بعد تمكن من أن يوسع الفارق مع الأهلي إلى 3 نقاط ورفع رصيده على 46 نقطة وعمق جراح المقاولون الذي توقف رصيده عند 19 نقطة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل