المحتوى الرئيسى

جراد العالم يهاجر لسبب.. والجراد المصري يهاجر لسبب آخر!

05/21 21:49

الجراد حشرة لا تهاجم البشر أو الحيوانات، فهي من الحشرات التي تعيش بحثاً عن قوت يومها دون إلحاق الأذى أو الضرر بالآخرين، ويقتصر ضرر الجراد الصحراوي فقط على النباتات. وتعتمد بعض الشعوب في أكلاتها على الجراد المسلوق والمقلي أو تجفيفة نظراً لاحتواءه على بروتينات هائلة، كما أن الجراد الصحراوي هو أخطر الأنواع التي تدمر الحياة النباتية بأكملها عندما تصل إلى المكان المهاجرة إليه بعد مسافة طويلة من الطيران ونقص الغذاء في جسدها. وترجع هجرة الجراد إلى نقص المواد الغذائية وإرتفاع درجة الحرارة، الأمر الذي يدفعها للإنتقال إلى أماكن أخرى مألوفة مناخياً، ولكن الجراد المصري على وجه التحديد يهاجر من أجل إكمال أعضاءه التناسلية. وأثبتت العديد من الدراسات أن الجراد المصري يفضل الهجرة في المقام الأول من أجل إكمال أعضائها التناسلية الداخلية، حيث أن كثرة حركة الجراد تساعد علي رفع درجة حرارة الجسم، وبالتالي احتراق أجسامها الدهنية وغيرها من المواد المختزنة مما يساعد علي نمو أعضائها التناسلية. وعندما تقوي غريزة الهجرة، وملائمة العوامل الجوية تتشكل الأسراب بالملايين، وتطير إلي المسافات البعيدة ويتأثر حركه السرب ببعض العوامل الجوية مثل الرياح وهبوط الضغط الجوي حيث يتحدد إتجاة السرب باتجاه الريح،في أوقات كثيرة يهطل المطر على الجراد فيوقفه مؤقتاً، ويؤدي إلى استهلاك المخزون الدهنى فيه، وتقلص الأكياس الهوائية داخل أجسامه. وتأكل حشرات الجراد الصحراوي وزنها يومياً أي أن سرب الجراد الواحد الذي يحوي ملايين من الجراد تأكل يومياً أطناناً من الغذاء الأخضر التي يعتمد عليه الحيوان والإنسان في غذائه، مما سبب مجاعات وهلاك كثير من الناس في العصور الوسطى. ويتم استخدام العديد من المواد الكيماوية المحضرة من الفوسفات العضوي بجرعات مكثفة وترش بواسطة الطيران وبرشاشات محمولة على عربات أو حقائب توضع على الظهر أو تحمل باليد من أجل عدم شلل الحركة العامة للبلاد أثناء انتقال الجراد من مكان إلى آخر. فيديو لغزو من الجراد فى الكونغو وسط رعب من كانوا فى السيارة :  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل