المحتوى الرئيسى

فصائل لن تشارك بالحكومة الفلسطينية

05/21 19:46

وأرجعت الفصائل قرارها إلى ما سمته "نهج الاحتكار الثنائي" للقرار من قبل حركتي التحرير الوطني (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس).وقال بيان للفصائل إن الحركتين انفردتا ببحث وإقرار آليات تنفيذ الاتفاق بمعزل عن سائر القوى والشخصيات التي ساهمت في الحوار الوطني.وأشار البيان إلى أن هذا القرار جاء بعد اجتماع قيادي عقد أمس الجمعة، وقال إن الفصائل "إذ تبارك كل جهد يفضي إلى إنجاز المصالحة، تعد نفسها في حل من المسؤولية عن الخطوات التي تتقرر بالاتفاق الثنائي بين قطبي الانقسام".وقالت الفصائل إن هذا الأمر "لا يبشر بفتح صفحة جديدة من الشراكة الوطنية الشاملة التي ترسو على أساسها ركائز متينة لوحدة وطنية راسخة".وعبرت الفصائل في الوقت ذاته عن أملها في الإسراع بتشكيل حكومة "قادرة على النهوض بالمهمات الجسام التي يسندها إليها اتفاق المصالحة، وفي مقدمتها التعجيل بتهيئة الأجواء اللازمة من أجل إجراء الانتخابات العامة بأسرع وقت ممكن".يذكر أن مصادر فلسطينية ذكرت في وقت سابق أن فتح وحماس اتفقتا خلال مشاوراتهما في القاهرة الاثنين والثلاثاء الماضيين على أسماء من المستقلين والتكنوقراط باعتبارهم مرشحين لمنصب رئيس الوزراء وشغل حقائب في الحكومة المقبلة، على أن يتشاور بشأنهم كل طرف مع قيادته ومع باقي القوى.يذكر أن الفصائل الموقعة على البيان هي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، والجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وحزب الشعب الفلسطيني، والاتحاد الديمقراطي الفلسطيني (فدا)، إضافة إلى جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، وجبهة التحرير الفلسطينية، وجبهة التحرير العربية، والجبهة العربية الفلسطينية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل