المحتوى الرئيسى

حشد من الليبيين يهاجم حافلة تقل صحفيين أجانب

05/21 17:49

طرابلس (رويترز) - قال صحفي من رويترز ان ليبيين غاضبين مسلحون بأسلحة نارية وسكين هاجموا حافلة تقل صحفيين أجانب يوم السبت وأطلق جندي ليبي زخات من الاعيرة النارية في الهواء لتفريق الحشد.وكان الصحفي في الحافلة التي تعرضت للهجوم.ويعكس الهجوم غضب الليبيين من نقص حاد في البنزين ومن غارات القصف التي يشنها حلف شمال الاطلسي منذ شهرين ضد القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي وتقارير في وسائل الاعلام تقول ان الصحفيين الاجانب يسيئون عرض الاخبار.وبدأ الحادث عندما تعطلت حافلة تابعة لفندق تقل صحفيا من رويترز وصحفيا من تلفزيون فونيكس ومقره هونج كونج الى الحدود التونسية بسبب طابور طويل من السيارات اصطف عند محطة للوقود في بلدة زوارة غربي العاصمة الليبية.وقال جاي دزموند من تلفزيون رويترز ان حشدا تشكل بسرعة واقتحم بعضهم الحافلة بعد أن فتحوا أبوابها بالركلات. وكان اثنان على الاقل مسلحين بمسدسات وكان أحدهم يحمل سكينا.وتمكن استشاري دعم من هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) ومرافق من الحكومة الليبية وجندي من ابعاد الحشد وتعرضوا لضربات أثناء ذلك. وأفرغ المحتجون اطارات الحافلة من الهواء وأطلق جندي النار في الهواء لرد الحشد.وقال دزموند "لا شك لدي في أن هؤلاء الرجال أنقذوا حياتنا."واقتيدت الحافلة الى مركز للشرطة وأعيد الصحفيون في وقت لاحق الى فندق في طرابلس حيث يقيم الاعلاميون الاجانب.ولم يصب أحد في الحادث الذي بدأ عند الظهر بالتوقيت المحلي تقريبا.وقتل مصوران صحفيان الشهر الماضي بعد أن تعرضا لاطلاق نار في بلدة مصراتة الليبية المحاصرة.وقالت عائلة مصور صحفي من جنوب أفريقيا مفقود في ليبيا منذ أبريل نيسان الماضي يوم الجمعة انها تعتقد أنه قتل بعد أن أصيب بطلقات نارية في بطنه اطلقها جنود من القوات الموالية للقذافي وتركوه في الصحراء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل