المحتوى الرئيسى

محافظ القاهرة: دراسة لتحويل هيئة النظافة لشركة قابضة

05/21 16:11

قال الدكتور عبد القوى خليفة، محافظ القاهرة، إنه يتم إعداد دراسة لتحويل هيئة النظافة إلى شركة قابضة تجمع كافة الشركات العاملة فى النظافة بمنظومة عمل واحدة، ليس بهدف الربح ولكن تعمل بلوائح وقوانين مختلفة عن القوانين الحكومية والتخلص من الإجراءات الروتينية الإدارية، ومما يتيح لها من المرونة فى مواجهة نقص العمالة وتدنى الأجور، وتحسين الخدمات مع السرعة فى الأداء وتطبيق سياسة الثواب والعقاب، مع خضوع كافة إيراداتها ومصروفاتها لمراقبة الجهاز المركزى للمحاسبات، مؤكدا على ضرورة إيجاد المصداقية بين المواطن والهيئة، وضمان رضا متلقى الخدمة عن مقدمها. وطالب المحافظ بسرعة توفير خط ساخن لتلقى شكاوى المواطنين والاستماع إلى مقترحاتهم ومتابعة دائمة لكل ما يصل إليها من شكاوى، مضيفا بأنه لن يسمح بأى تجاوزات أو تقاعس من الشركات المختصة بأعمال نظافة القاهرة بمناطقها الأربع، مشدداً على ضرورة التزامها بقيامها بواجباتها المنوطة بها طبقاً للعقود المبرمة بينها وبين هيئة النظافة سواء القديمة أو التى تم تعديلها، ومراقبة تنفيذ كافة البنود المتعاقد عليها من خلال وحدات الرصد والمراقبة والتى تمثل وكيل المواطنين فى المراقبة وتوقيع الغرامات اللازمة فى حالة مخالفة الالتزامات اليومية. وأكد "خليفة" على أن الاهتمام بالعامل البشرى أساس نجاح العمل والتطوير وأنه يجب توفير الرعاية الكاملة للعامل والموظف البسيط أولاً وتأهيله نفسياً برفع مستوى معيشته وكفاءته بالتدريب الملائم، وتساءل المحافظ كيف يمكن التحدث عن النظافة والعامل القائم بها غير راض، فلابد من إعادة النظر فى مرتبه وكم العمل الموكل إليه. وطالب المحافظ المهندسة نفيسة فؤاد، رئيس الإدارة المركزية للتجميل، بسرعة إعداد مقايسة لإعادة ترميم ورشة الإصلاح المختصة بأعمال صيانة المعدات الزراعية والتى كانت تعرضت للحريق خلال الأحداث الماضية، وكذلك إعداد كشوف حصر بكافة المعدات المطلوب إصلاحها على وجه السرعة وقطع الغيار اللازمة لها لتدبير الاعتمادات المالية اللازمة لإعادة تنسيق وتجميل الحدائق والمساحات الخضراء الممتدة بالميادين والشوارع وتقليم الأشجار. وأكد المحافظ على ضرورة التوعية لدى المواطنين بأهمية النظافة ومشاركتهم فى المجهودات المبذولة من قبل الهيئة والشركات بعدم إلقاء المخلفات فى الشوارع بزرع الأماكن المخصصة لها، والتشديد على متعهدى الجمع المنزلى بنقل المخلفات إلى المقالب أو المحطات الوسيطة ولا تفرق بين الشوارع الرئيسية والفرعية فى الكنس اليومى، وأن تقوم الشركات بالعمل بدءا من ساعات الصباح الباكر والاهتمام بالدوريات الليلية، وقيامها بإفراغ الصناديق وأعمال التجريد، وغسيل أجسام الكبارى واللوحات الإرشادية وإشارات المرور.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل