المحتوى الرئيسى

شباب أسبانيا يثورون ضد الفساد السياسي على الطريقة المصرية عبر فيس بوك وتويتر

05/21 14:46

على الطريقة المصرية، وفي أشهر ميدان في العاصمة مدريد، وبعيدا عن الأحزاب السياسية، تحدى عشرات الآلاف من المتظاهرين الشباب في اسبانيا حظر التجول الذي فرضته الحكومة مساء الجمعة، ليواصل المحتجون اعتصامهم المفتوح في ميدان "بوريتا ديل سول" الذي يعد أشهر ميادين مدريد.وانتشرت الخيام في الميدان الاسباني الذي امتلأ عن آخره، وتحدى الشباب قرار الحكومة بضرورة اخلاء الميدان قبل منتصف ليل الجمعة.ولم تتدخل الشرطة لفض الاعتصام، إلا أن وزير الداخلية الاسباني الفريدو بيريث روبالكابا وجه حديثه للمعتصمين قائلا "سنطبق القانون"، وأضاف "قوات الشرطة تعلم جيدا ما يجب عليها فعله". وبدأت الاحتجاجات يوم الأحد الماضي حيث احتل المتظاهرون ميدان "بوريتا ديل سول" معربين عن غضبهم من تفشي البطالة وإجراءات التقشف الحكومية والفساد السياسي.كما خرجت الاحتجاجات في 57 مدينة إسبانية أخرى ونظموا احتجاجات مماثلة.وقضى المعتصمون ليلتهم في الخيام أو في العراء، أو بالنوم على فرشات أرضية، بينما استعان آخرون بقطع أثاث من منازلهم مثل الكنب والكراسي.ونظم عدد من المتطوعين أنفسهم، وشكلوا لجانا للنظافة تتولى تنظيف مقر الاعتصام، بينما تولى آخرون ادارة مكتب اعلامي للتواصل مع الصحافة والتليفزيون.وأقام آخرون مركزا للاسعافات الأولية يتولى الرعاية الصحية للمعتصمين، بينما تبرع آخرون بفرشات أرضية وأكياس مخصصة للنوم.كما تبرعت احدى شركات الانشاء المتعاطفة مع المعتصمين بأربع مراحيض متنقلة لتوفير دورات مياه للمعتصمين.وطالب منظمو الاعتصام المعتصمين بعدم جلب أية أطعمة أو مشروبات، لوجود لجنة من المتطوعين تتولى توفير الغذاء للمعتصمين، قائلين "انه اعتصام وليس حفلة"، بعدما ظهرت علب البيرة في الميدان.وحملت اللافتات التي انتشرت في الميدان مطالبات بالقضاء على الفساد والحد من الامتيازات السياسية واصلاح النظام الانتخابي الذي يحصر المنافسة بين حزبي اليمين واليسار فقط.يقول جوان مارتن وهو نجار يبلغ 22 عاما لصحيفة الجارديان البريطانية "الاعتصام ليس من أجل اليمين أو اليسار، ولا هو حركة سياسية، اننا خرجنا للشارع من أجل مجتمع أفضل".وتقول سارة وهي طالبة ايطالية تدرس الصحافة في مدريد وتشارك زملائها الاسبان اعتصامهم "اذا نجحنا في تحقيق هذا هنا، فسيكون الدور علينا في ايطاليا".وتضيف سارة :" استخدمنا موقعي فيس بوك وتويتر من أجل تصدير الثورة الاسبانية إلى بقية الدول الأوروبية، حيث بدأ بالفعل التخطيط لمظاهرات احتجاجية في ايطاليا".وعبر شباب المعتصمين عن عدم ترحيبهم بالأحزاب السياسية والنقابات العمالية في الميدان.يقول "جير" المتحدث الاعلامي باسم المعتصمين "بامكان الساسة الحضور إلى الميدان، ولكننا لن نستمع لما يقولون".وتعد نسبة البطالة في أسبانيا الأعلى في دول الاتحاد الأوروبي فقد بلغت 21.3 % وهو ما يقدر بـ4.9 مليون شخص بدون عمل معظمهم من الشباب صغار السن.ويحظر القانون الأسباني تنظيم تظاهرات قبل إجراء الانتخابات وبناء على ذلك أصدرت مفوضية الانتخابات قرارها بحظر التظاهر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل