المحتوى الرئيسى

"هواوي" تطلق أول كارت اتصال في العالم لأجهزة الراوتر

05/21 13:56

21/5/2011 "هواوي" تطلق أول كارت اتصال في العالم لأجهزة الراوتر أعلنت اليوم شركة "هواوي" الرائدة في تقديم حلول شبكات اتصالات الجيل القادم لمشغلي الشبكات حول العالم عن إطلاقها لمنتجها الثوري الجديد "200G". وهو أول كارت اتصال في العالم مصمم لأجهزة الراوتر عالية الأداء، حيث يتميز الكارت الجديد بسرعات فائقة وأداء منقطع النظير.ويعزز طرح "هواوي" لمنتجها الجديد المركز الريادي الذي تحتله الشركة في قطاع أجهزة الراوتر عالية الأداء التي تعمل في شكل عناقيد. حيث تُمكن هذه الأجهزة مشغلي خدمات الاتصالات حول العالم من نشر شبكات الجيل الثالث من تقنيات النطاق العريض "برودباند" بسهولة تامة بما يُمكن مشتركيهم من التمتع بخدمات حوسبة سحابية عالية الجودة وإنترنت فائق السرعة عبر المحمول، بالإضافة لخدمات فيديو عالية الدقة.ومن خلال اعتماد مشغلي خدمات الاتصالات على الرقاقات الإلكترونية الشمسية التي قامت شركة "هواوي" بتطويرها بشكل حصري لعملائها والتي تشمل الرقاقات الإلكترونية ذات محركات التوجيه المتقدمة والرقاقات الإلكترونية التي تعتمد على ألياف التبديل "Switch Fabric" والرقاقات الإلكترونية الخاصة بإدارة المرور على الشبكة، جنباً إلى جنب مع الجيل الجديد من تقنيات "هواوي" للحفاظ على الطاقة ومنها: تكنولوجيا "MIP" ، فإن كارت "200G" للاتصالات يساعد على تحقيق مستويات أداء جديدة في توجيه الخدمات على الشبكات، وفي نفس الوقت تقليل مستويات استهلاك الطاقة إلى أقل من 2,62 وات للطاقة الكلية وهو المعدل الذي يقل بشكل قياسي عن مستويات الاستهلاك في كافة المنتجات الأخرى المماثلة في السوق.ومن جانبه، أكد هو كيوين رئيس شركة "هواوي" لحلول مشغلي خدمات الاتصالات والمنتجات التي تستند إلى بروتوكول الانترنت IP قائلاً: "إن حاجة المشغلين لطاقة استيعابية أكبر وشبكات تدعم تقنيات الإنترنت فائق السرعة لتقديم خدمات جديدة مبتكرة لعملائهم كانت الحافز الأساسي وراء تطوير شركة "هواوي" لكارت "200G" الاتصالي الجديد. وتفخر "هواوي" بأنها الشركة الوحيدة في قطاع الاتصالات التي تقدم هذه السمات الفريدة في منتج "200G" الثوري الجديد بما يساعد المشغلين حول العالم لبناء شبكات مستدامة متكاملة ومستقبلية".تجدر الإشارة إلى أن تقنيات الحوسبة السحابية والمحاكاة الافتراضية للشبكات أصبحت تمثل منافساً حقيقياً أمام القنوات التقليدية لتقديم خدمات الاتصالات، وخاصةً مع زيادة متطلبات مشغلي خدمات الاتصالات لزيادة الطاقة الاستيعابية لشبكاتهم وزيادة مستويات الكفاءة في تقديم الخدمات لمشتركيهم. لذا فقد ظهرت قنوات "ذهبية جديدة" غير تقليدية لتقديم خدمات الاتصالات تسمح للمشغلين بتزويد عملائهم بخدمات وتجارب اتصالية مبتكرة وفريدة. المصدر: مـحـيـط ـ مـروة رزق

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل