المحتوى الرئيسى

استمرار اعتصام «رجال الرؤية» أمام الأزهر للمطالبة بتعديل قوانين الأسرة

05/21 20:59

طالب عدد من المتظاهرين، ينتمون إلى حركة «ثورة رجال مصر» وجمعية إنقاذ الأسرة المصرية، السبت ، بإقالة شيخ الأزهر ومفتى الجمهورية لتسترهما على القوانين المخالفة للشريعة الإسلامية. كما طالبوا فى وقفتهم الاحتجاجية التى نظموها،السبت  أمام مشيخة الأزهر بـ«حل» مجمع البحوث الإسلامية وإلغائه لمشاركته فى تمرير القوانين المخالفة للشريعة، والدعوة لعودة هيئة كبار علماء الدين. فى حين هدد بعض الآباء بمقاضاة الحكومة المصرية أمام المحاكم الدولية، حيث ترفض تنفيذ الاستضافة التى أقرتها اتفاقية حقوق الطفل وميثاق الطفل العربى والأفريقى اللذين وقعت عليهما مصر. وشدد وليد زهران، الممثل الإعلامى لحركة ثورة رجال مصر، على ضرورة مراجعة جميع قوانين الأسرة والطفل وتعديلها بما يتماشى مع أحكام الشريعة الإسلامية وحل محاكم الأسرة بالكامل والعمل على عودة المحاكم الشرعية. وواصلت حركة ثورة رجال مصر وجمعية إنقاذ الأسرة، السبت ، اعتصامهما لليوم الخامس على التوالى أمام مشيخة الأزهر للمطالبة بإصدار قرار يحدد سن حضانة الطفل بسبع سنوات للذكر وتسع سنوات للأنثى، وتحويل قانون الرؤية الحالى إلى استضافة للطفل لمدة 48 ساعة أسبوعياً، ومعاقبة الأم التى ترفض تنفيذ حكم الاستضافة بعقوبة رادعة، وعودة الولاية التعليمية للأب وترتيب الحضانة ليصبح الطفل فى حضانة أبيه فى حالة زواج الأم أو وفاتها. وقال حسن أحمد: «نحن نتعرض للإذلال كى نرى أطفالنا الذين تيتموا بينما آباؤهم على قيد الحياة». وأصر «حسن» على عدم ترك خيمته التى نصبها أمام المشيخة حتى يصدر قرار ينصفهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل