المحتوى الرئيسى

إيران تعتقل 30 شخصاً بتهمة التجسس لأمريكا

05/21 18:35

أعلنت السلطات الإيرانية، السبت، اعتقال شبكة تجسس تضم 30 شخصاً تعمل لصالح الولايات المتحدة بعد تحقيقات موسعة جرت داخل وخارج إيران. ونقل الموقع الإلكترونى لقناة «برس. تى. فى» الناطقة باللغة الإنجليزية، عن بيان صادر من وزارة الاستخبارات الإيرانية، أن الشبكة كانت تعمل لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية «سى. آى. إيه». وتمكنت طهران من تحديد 42 من عملاء جهاز التجسس الأمريكى المرتبطين بالشبكة، التى أنشئت بواسطة عدد من محققى الوكالة فى عدد من دول العالم. وجاء فى بيان لوزارة الأمن، نقلته وكالتا «مهر» و«فارس» شبه الرسميتين «إنه وبعد إجراءات أمنية واسعة النطاق نفذها رجال الأمن داخل إيران وخارجها، تم الكشف عن خيوط هذه الشبكة التجسسية والقضاء عليها بشكل كامل قبل ارتكابها أى عمل تخريبى فى البلاد». وتضمن البيان: «إن الضباط الأمريكيين العاملين فى فروع هذه الشبكة فى المنطقة ولا سيما فى الإمارات العربية وتركيا وماليزيا كانوا يجندون العملاء بدواعى إعطائهم تأشيرات وتوفير فرص عمل لهم وإغراءات أخرى للقيام بأعمال تجسسية». وحسب البيان فإن «هذه الشبكة التى كانت تضم عددا كبيرا من كبار الضباط بوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية وتمارس نشاطها فى عدة دول بادرت ـ وبذرائع مختلفة مثل تقديم سمة الدخول ووعود الإقامة وتوفير فرص العمل والدراسة فى الخارج ـ بتضليل عدد من المواطنين». يُذكر أن قوات الأمن الإيرانية كانت قد اعتقلت ثلاثة شبان أمريكيين، بعدما تجاوزوا خط الحدود بين إيران والعراق، أثناء قيامهم بنزهة فى منطقة «كردستان»، فى يوليو 2009، ووجهت إليهم السلطات الإيرانية تهماً بالتجسس. وفى سبتمبر أفرجت إيران عن أحد الأمريكيين الثلاثة، بوساطة عُمانية، وهى فتاة تُدعى سارة شورد، «لأسباب إنسانية»، بينما مازال زميلاها جوش فاتال وشين بوير محتجزين بأحد سجون العاصمة الإيرانية طهران. وكانت السلطات الإيرانية قد اعتقلت فى أكتوبر الماضى صحفيين ألمانيين، بتهمة «التجسس» أيضاً، بعدما التقيا نجل ومحامى الإيرانية سكينة محمدى أشتيانى، المتهمة بـ«الزنى» عام 2006، والتى واجهت عقوبة الإعدام رجماً بالحجارة. وأظهرت برقيات دبلوماسية نشرها موقع «ويكيليكس» على الإنترنت أن الولايات المتحدة أدارت مكاتب لجمع المعلومات بشأن إيران فى دول مجاورة، حيث يسعى دبلوماسيون إلى جمع معلومات مخابرات من مسافرين إيرانيين. يأتى الإعلان عن الاعتقال بعد يومين من خطاب الرئيس الأمريكى باراك أوباما للشرق الأوسط الذى أكد فيه من جديد وجهة نظر واشنطن بأن طهران ترعى الإرهاب وتسعى لحيازة أسلحة نووية وهى اتهامات تنفيها إيران.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل