المحتوى الرئيسى
alaan TV

منظمة: انقسام بشأن مصير اخر مخزونات فيروس الجدري

05/21 05:55

جنيف (رويترز) - قالت مصادر دبلوماسية يوم الجمعة ان وزراء الصحة منقسمين بشدة لتحديد موعد لتدمير المخزونات العالمية الباقية المعروفة لفيروس الجدري الحي والمخزنة في روسيا وامريكا.وتقول القوتان ان هناك حاجة للمزيد من البحث في لقاحات اكثر امنا ضد المرض المميت الذي تم القضاء عليه منذ اكثر من 30 عاما. كما تسعيان ايضا لضمانات بان جميع المخزونات دمرت او تم نقلها الى مستودعاتهما الرسمية بسبب مخاوف بان الفيروس ربما يستخدم كسلاح بيولوجي.لكن اقتراحهما المشترك بتأجيل اي قرار بشأن توقيت التدمير لمدة خمس سنوات قوبل بمعارضة في الاجتماع السنوي لمنظمة الصحة العالمية حيث كانت القضية بالفعل على جدول الاعمال في السنوات الخمس والعشرين الاخيرة.وقال مصدر دبلوماسي لرويترز ان "كثيرا من البلدان النامية سيرغب في رؤية الفيروس وقد تم تدميره واولهم وفي المقام الاول بينهم ايران."وايران على خلاف بالفعل مع الولايات المتحدة وقوى اخرى بشأن برنامجها النووي. وتدحض طهران الاتهامات الغربية بأنها تسعى للحصول على اسلحة نووية قائلة ان انشطتها الذرية تهدف الى توليد الكهرباء فقط.وتقول العديد من الدول ان مخزونات فيروس الجدري المتبقية في العالم يجب ان يتم القضاء عليها حيث ان المرض لم يعد موجودا والفيروس قاتل. ويقولون ايضا ان تقنية موجودة لتطوير لقاحات جديدة و ادوية مضادة للفيروسات بدون الحاجة الى استخدام فيروس حي.ويدعم مشروع القرار الجدري الامريكي الروسي رسميا 19 دولة اخرى من بينها حلفاء امريكا بريطانيا وكندا واليابان بالاضافة الى عديد من جمهوريات الاتحاد السوفيتي السابق.ويأخذ الدول الاعضاء في منظمة الصحة العالمية التابعة للامم المتحدة والبالغ عددهم 193 دولة اغلب القرارات باجماع الاراء. وتأجلت المناقشة الى يوم الاثنين اي قبل يوم من انتهاء الجمعية السنوية.وقال متحدث باسم البعثة الدبلوماسية الامريكية في جنيف لرويترز في وقت متأخر يوم الجمعة "نتوقع المصادقة على مشروع القرار."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل