المحتوى الرئيسى
alaan TV

الشاطر يهدي المصري ثلاث نقاط غالية

05/21 13:27

جاء الهدف من ضربة رأس لمدافع الحرس إسلام الشاطر الذي أسكن عرضية محمود عبدالحكيم القوية شباك فريقه في الدقيقة‏20‏ من الشوط الثاني ليحسم اللقاء لصالح الفريق البورسعيدي‏.‏ تابع اللقاء جمهور بورسعيدي كبير أحسن استقبال الفريقين ومؤازرة لاعبيه خاصة خلال ربع ساعة الأخير من المباراة التي تراجع فيها المصري للحفاظ علي فوزه الغالي الذي جدد آماله في إمكان التقدم للمربع الذهبي إذا ما حافظ علي معدلات نقاطه تحت قيادة بصري‏(7‏ نقاط من‏3‏ مباريات‏)‏ بالمرحلة المقبلة بعدما رفع رصيده إلي‏30‏ نقطة‏.‏ في المقابل بذل فريق الحرس مجهودا كبيرا لتفادي الهزيمة وكاد يخرج بالتعادل لولا خطأ الشاطر ليتجمد رصيد الفريق عند‏24‏ نقطة وبات مطالبا بالسعي لتحسين موقفه بدلا من الانزلاق لمواقع الخطر بجدول الدوري‏.‏ ادار اللقاء الحكم محمود عاشور والغي هدفين لسيسيه وأحمد مكي بدعوي التسلل وانذر محمود علاء ومحمد حامد‏(‏ ميدو‏)‏ من الحرس‏.‏ دفع طه بصري بتشكيله المعتاد بينما دفع طارق العشري المدير الفني للحرس بأصحاب الخبرة الذين وضح ابتعاد معظمهم عن حالتهم الفنية المعروفة جاء الشوط الأول متكافئا في معظم فتراته ولم يختبر الحارسان لفشل المهاجمين في اختراق الدفاعات واستسلام مفاتيح اللعب للرقابة اللصيقة‏.‏ وركز المصري هجماته عن طريق الجبهة اليسري التي شغلها احمد شديد قناوي ومحمود عبدالحكيم ولم تشكل عرضياتها أي خطورة علي مرمي الحرس لتراجع المهاجمين أحمد شرويدة وسيسية خارج منطقة الجزاء وانعدام المساندة من جانب لاعبي الوسط لهما‏.‏ وفي المقابل اعتمد الحرس علي الكرات الطويلة التي تكفل بها مدافعو المصري ومن خلفهم الحارس اليقظ أحمد الشناوي بسهولة ويسر ليمر الشوط بدون فرصة واحدة خطيرة علي المرميين لينتهي بالتعادل صفر‏/‏صفر‏.‏ في الشوط الثاني تماسك المصري سعيا للفوز ويدفع بصري بالمهاجم ايهاب المصري بدلا من شرويدة لزيادة الفاعلية الهجومية ويشرك العشري مهاجمه أحمد عبدالغني للاستفادة من الهجمات المرتدة وبمرور الوقت يسيطر المصري تماما ويحاصر الحرس ويحقق هدفه في الدقيقة‏20‏ برأسية إسلام الشاطر وكالعادة يتراجع لنصف ملعبه للحفاظ علي الفوز ويحسم طه بصري خياراته المتبقية لصالح الاداء الدفاعي والاعتماد علي الهجمات المرتدة وتنفيذا لغرضه يدفع بالمدافع كريم ذكري للتخفيف علي مدافعي القلب أحمد مجدي والياسو اللذين تحملا عبء مواجهة هجمات الحرس ثم يدفع باللاعب أحمد الميرغني لزيادة الكثافة العددية بمنطقة نصف الملعب وسحب الفريق من الناحية اليسري للهجوم ليعيدا السيطرة للمصري لينتهي اللقاء‏1/‏ صفر‏.‏ ومع صفارة النهاية تفجرت فرحة أكثر من‏15‏ ألف بورسعيدي ازدحمت بهم المدرجات وراحوا يهتفون للاعبيهم ومديرهم الفني طه بصري ومعاونيه الذين انتقلوا بالفريق البورسعيدي لمركز جديد لم يقترب منه منذ أكثر من أربع سنوات‏.‏               

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل