المحتوى الرئيسى

ماذا قالَ المشاهير وَالشخصيات في الواسطي؟ مِن صدام إلى روبي بقلم: حميد الواسطي

05/20 18:35

بِسْمِ اٌللهِ اٌلرَّحمَنِ اٌلرَّحيمِ أمَّا بَعدُ، صدام حسين قال: إنك كدُر بحر عميق لا يُهتدى إليه إلاّ بغواص ماهر ومقتدر وذا خبرة.. (وَقال): إطلعت على بعض كتاباتك ورأيتها كموج البحر الزاخر غذية متجددة تتصل بعمق وسعة مصدرها. وَقبلَ شنقه بشهر قال: أخي حميد... حمّدت في ذي ومثلها في الأُخرى *** جَاءتْ بلسانك معّبرةً ومصبّره أدمعْتَ عيوناً ليس ضعفاً وانّما *** تجاوباً عن صدق عواطفها وممطره تناهبتنا سكاكين غدر مجرّبةً *** فنحن أهلها وصدورنا مسفره أفلتْ ياحميداً عن سمانا نجوم *** حتّى صافي الماء مازجته عُكرة تصفي ونلذُّ بصافيها غدقاً *** أو يشاء الله نشربها في الآخرة مهما امتدّت غبرة العسر ستنتهي *** وتظهر على أعدائها عزومٌ مظفّره وتخسأ مجدبتها بمزهر ربوعنا *** وتسبل بهِ المزنة الغرّه أيا أخاً أجْلَتْ رعدة شهامته ضوءه *** درّاً مكنوناً وقد أظهر درّه هكذا النشامى حيث تدهمهم ظلما *** تلمع وتشرقها سيوفهم مقمرة أمر الله سائد في عسرها ويسرها *** وحيث يشاء يُذهبُ العاصي ودهره يشرق شموسها فيعمّ ضياؤها *** ينطفي لهيبها وان توهّج جمرة (موقع) (صدام حسين) 30 / 11 / 2006 راجع النسخة الأصليَّة بخطّ يَدّ صدام حسين مِن خِلال الرابط: http://www.grenc.com/sfiles/sadam/show_article.cfm?id=9026 مراسلة القسم العربي بهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي عَزة محي الدين قالت: إلى الكاتب والمحلل والعسكري ..شكراً جزيلاً للسيد ذي الثقافة والمهنية العالية.. (وَقالت): كما ويسرنا أن نعرض على حضرتكم العمل لدينا في لندن - القسم العربي بهيئة الإذاعة البريطانية - في تقديم برامج مماثلة أو حتى تقديم نفس البرنامج الذي ذكرتموه "السياسة بين السائل والمجيب" أو حتى استضافتكم في الحلقات القادمة. لذلك وفور قبولكم لعرضنا هذا سأرسل لكم طلباً من أجل العمل معنا لما لكم من وزن كبير في العالم السياسي المخضرم.. (وقالت): لو أني مطربة موهوبه كهيفاء وهبي أو نانسي أو روبي لغنيت للواسطي. الوزيرة الفلسطينية تهاني أبو دقة قالت : هُوَ (حميد الواسطي) البَطل الإعلامي بلا منازع .. الخطَّاب (إبن عم صدام حسين) قال: لا يُخاف على العراق وفيه أمثالك. صابر عبدالعزيز الدوري قال: لكَ أن تفخر وأفخر معكَ بإستجابة أهل كربلاء لدعوتك. خضر عبدالعزيز الدوري: أنت كالبدر في الليلة الظلماء. كاتب وَمفكر عراقي وصفني بشكل غير مباشر بالنملة التي حذرت قومها وأحرجت سليمان النبي وارتقت إلى مصاف الملائكة اُختاً لجبرئيل. علي حسن المجيد قال: أيها العراقي الشهم الأصيل. أُستاذ فلسفة استرالي مستشهداً بآرائي أمام الطلاب وَالطالبات في الجامعة الوطنية بكانبيرا: سقراط قال: ... وَحميد (الواسطي) يقول: ... !! مصمم طائرات أميركي من أصل عراقي الدكتور المهندس محمد رأفت قال: إنك كاتب عظيم وقد تعلمت الكثير من كتاباتك. وإذا جئت إلى أميركا فأتمنى أن تحلَّ في داري كضيف شرف. الدكتور إياد علاوي رئيس الوزراء العراقي الأسبق قال: إن شاء الله سنتواصل معاً. عبدالحسين العنيني / أحد أبطال الانتفاضة الشعبانية قال ومخاطباً من ملعب النجف الرياضي مركز تجمُّع الثوار ابان انتفاضة النجف في شعبان / آذار 1991 كان يقول مُرحباً وَمستقبلاً: أهلاً بفخر المُجاهدين. الفريق الركن طالب شغاتي الكناني قال: إلى (صاحب) القلم الشريف اللواء شاكر عباس الأسدي قال: إن مقدم حميد (الواسطي) يحب الإمام علي بن أبي طالب (ع) إلى درجة لا يُمكن أن يتصورها أحد؟ اللواء عباس كريم معدل – أحد قادة الانتفاضة الشعبانية في النجف قال: ليس أنا المجاهد في النجف وَأنا من أهل النجف وَلكن المجاهد (الحقيقي) هو المقدم حميد (الواسطي) لأنه من أهل بغداد وَقد جاهد في النجف. اللواء مصطفى شريف – أحد قادة الانتفاضة الشعبانية في النجف قال: ما يقوله مقدم حميد (الواسطي) يجب أن يؤخذ به وَأنه صادقاً كما أن القرآن صادق . اللواء عبدالحسين الموسوي – أحد قادة الاِنتفاضة الشعبانية في الكوفة قال: لا يوجد في معسكر (مخيم) رفحاء (وكان يضم أكثر من 40 ألف لاجيء) من السيم للسيم (من الحد الأيمن للمعسكر إلى الحد الآخر) مُضحي أكثر مِن مقدم حميد (الواسطي). الفريق توفيق الياسري أحد قادة الانتفاضة الشعبانية في الفرات الأوسط قال عندما زارني في مخيم رفحاء: اللافت أنك من أهل بغداد وَقد جاهدت بالنجف وَتسكن الآن مع أهل الحلة . اللواء عبدالأمير عبيس قال: "الطيور على أشكالها تقع" في اشارة لسكناي في مخيم رفحاء مَعَ عائلة محترمة (السادة آل وتوت) في قاطع الحلة. الشيخ كاظم آل ريسان شيخ حجام قال: إنت سوّيت شيء ما صاير (أنت قمت بعمل وتضحية لا مثيل لها في الانتفاضة الشعبانية) وقيده (سجله) على رسول الله (ص). السيد مهدي النقيب – أحد قادة الانتفاضة الشعبانية في منطقة القاسم في الحله قال: رأيت في المنام وكأن المقدم حميد (الواسطي) بيده أوراق مختومة من رسول الله محمد صلى الله عليه وآله. مَن يحصل على ورقة منها يفوز بشفاعة محمد (ص). كاتب المقالة (حميد الواسطي): رأيت في المنام وَكأني مُسجَّل ضمن قائمة تضم 70 نفر.. وَكأني بواباً (سكرتيراً) لأميرالمؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام.. لا يدخل أحداً على أميرالمؤمنين (ع) قبل أن يمر علي – أنا مُقدَّم الاِنتفاضة حميد جبر - أولاً ثم أعطيه إذن بالدخول أو السلام أو مواجهة الإمام أميرالمؤمنين عليه السلام. قادة حزب الدعوة في معسكر اللاجئين برفحاء اختاروني قائداً عسكرياً للاجئين العراقيين. البروفيسور مردخاي كيدار قال: ..الكتاب المسؤولين أمثال محمد حسنين هيكل وَحميد جبر الواسطي (وَقال): أعرف أنك رجلاً حيادي حريص على مصلحة شعبك العراقي الذي يمثل العمود الفقري للعالم يهود كانوا أو مسلمين أو مسيحيين أو غير ذلك. مارد الشرق أريئيل شارون الَّذِي كانَ يخافه الحُكّام العرب مخافة الأغنام مِنَ الذئب، وَكان يستنكف مِن مُصافحة الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات قال: أنا مُعجَب جداً بآرائك وأفكارك. معلق سوري قال: إن حميد الواسطي قد عرف ربه بالفطرة. في إشارة لقراءتي القرآن بالفطرة وعمري 5 سنوات. كاتب فلسطيني قال: والله لا يُمكن أن يكون حميد الواسطي إلا مَلك (سماوي) في جسد إنسان. فالح حسون الدراجي قال:.. وأنت تشرفني بقراءة مقالتي، فتتكرم بتعليق مؤيد لما جاء فيها.. وهي مناسبة لأعرب لك عن إعجابي الشديد بمتابعاتك الوطنية.. وحرصك الشديد على التصدي لأعداء العراق في كل المواقع والمنتديات التي يمكنكم الوصول اليها.. راجياً من الله أن يحفظكم ذخراً للعراق.. وسنداً للمظلومين. نجل العميد محمد الرويشدي القائد العسكري العام وَمستشار الخوئي العسكري في الاِنتفاضة الشعبانيَّة قال: حاولت الاتصال بك كثيراً ولكن دون جدوى ولأنك تسترجع ذكريات الانتفاضة مع أول مَن استقبلك في بيت السيد الخوئي - (والدي) العميد محمد الرويشدي. الدكتور ليث كبه – الناطق الرسمي لحُكُومة الجعفري قال: بوركت استاذنا.. أبو الشهيديَن مثال الآلوسي قال: إلى البطل المغوار (حميد جبر الواسطي..) سير سير إلى الأمام وكلنا معك. حسين باقر الصدر قال: لله درك يا حميد.. تسلم وتدوم يا تاج راسنا. جواد محمد تقي الخوئي قال: أتمنى لك مزيداً من النجاح وأرجوا أن نتواصل. والدة حميد الواسطي عندما سمعت بأني إشتركت بالانتفاضة الشعبانية ثمَّ لاجئاً في مخيم رفحاء قالت: يا صل اٌلزرك مِن بين الكحافة ورابي على الندى والماي ما شافه يا هو الشاف أبو محمد (حميد) يطّيني اُوصافه ؟ اُوصافه هلال العيد ياٌلمِتعب الشوَّافه. ربيكا وايزر مُحرِّرة في صحيفة الأستراليان قالت: أنا معجبة جداً بالمراسلات التي دارت بينك وبين الرئيس صدام حسين من سجنه ... نوري خزعل صبري الدهلكي قال: الآن عرفت أنك رجل موسوعي تكتب في عدة مواضيع , يبدو انك محق حين رددت على تعليقي وأنا الآن أسحب تعليقي وأرفع يدي تحية لك. هانى نبيل الاغا كاتب فلسطينى قال: مع تمنياتنا لك بالنجاح ووفقك الله حتى تستطيع ان تخرج العراق من هذا النفق المظلم. المرجع الأعلى للشيعة في العالم الراحل محسن الطباطبائي الحكيم قالَ لوالدي: (حميد) وَلَد مُبارَك اٌلله يحفظه. الدكتور اسرافيل كروم من تركيا قال: حضرة الكاتب العظيم (حميد الواسطي).. لا أدري ماذا ينتظر العراقيين (رئيساً للعراق) غيركم. العقيد/ المهندس فهمي حمدالله - أبو المعتصم قال: بوركت وسعدت يا ليث الرافدين وسعد بأمثالك العراق العظيم. أبو العلاء السبعاوي قال: بكل معني الاحترام اكن لمن قال لا في كل زمان ولم يتراجع إلاَّ للمصلحة العامة للوطن لا أيام الرئيس صدام حسين ولا لمن جاء به الأمريكان لعراق المجد أيضاً نعم اكن لك كل احترام يا بعثي ويا اسلامي يا من يحمل نهج التجديد في عالم التبعية التامة. المطربة روبي قالت: وحشتني جداً. استراليا – العراق ajshameed@hotmail.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل