المحتوى الرئيسى

حافظ سلامة ينفي علاقته بأحداث ماسبيرو وإمبابة

05/20 16:55

القاهرة - أ ش أ -  مرت خطبة الجمعة بمسجد النور هادئة دون أي مشاحنات، كما حدث في الأسابيع الأخيرة، وانفض المصلون عقب نهاية الخطبة التى ألقاها الشيخ محمد زكى ، فيما حضر الصلاة الشيخ حافظ سلامة رئيس جمعية الهداية الاسلامية ونفى فى كلمة قصيرة عقب الصلاة علاقته بأي أحداث للفتنة سواء فى امبابة او ماسبيرو او غيرهما متهما وزير الداخلية الاسبق حبيب العادلى بانه وراء اثارة الفتنة من خلال أعوانه المتواجدين فى الشارع.   دعا أئمة وخطباء المساجد المواطنين فى خطبة الجمعة اليوم الى الاهتمام بالعمل والانتاج واعمار الارض والبعد عن اى اسباب للخلاف أو الكراهية والتمسك بمبادئ الدين الاسلامى الصحيحة التى تنبذ الخلاف والبغض.   وشدد الشيخ محمد زكى الدين من وزارة الاوقاف فى خطبته بمسجد النور على ضرورة نبذ الخلاف والتعصب والسعى الى العمل الجاد وتحسين الانتاج واعمار الارض حتى تستعيد البلادالمصريين نهضتها وتواصل برامج نموها ، مشيرا الى اهمية استتباب الأمن والهدوء باعتباره اساس العمل وجذب الاستثمار.   بدوره ، أكد الدكتور محمد عبد المعطى بيومى عضو مجمع البحوث الاسلامية بالازهر فى خطبته بمسجد الأنصار على اهتمام الاسلام بالعمل سواء الدينى او الدنيوى وإعمار الارض وصيانة الكون حتى ان القرآن دائما ما يقرن الايمان بالعمل لارتباطهما وان العمل الجيد ينجى صاحبه فى الدنيا والاخرة ، مشيرا الى ان المرحلة الحالية من تاريخ مصر تستوجب تعاون الجميع من اجل اعادة الاستقرار ودفع جهود التنمية والبعد عن اى خلافات او شائعات مغرضة تفتت وحدة المجتمع.   كما اشار خطيب الجامع الازهر الشيخ محمد عيد الى ضرورة تكثيف جهود العمل والانتاج وتفرغ المواطنين لعملهم كل فى موقعه حتى تتجاوز مصر المرحلة الحالية خاصة مع تراجع معدلات نمو الاقتصاد بسبب الاضرابات والاحتجاجات الفئوية التى تعرقل جهود العمل مبينا ان الاسلام دائما ما يؤكد شرعية العمل وضرورته لنهضة الفرد والمجتمع.   اقرأ أيضًا: حافظ سلامة: سأكشف عن مفاجآت حول ما قاما به مبارك والسادات في حق مصر

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل