المحتوى الرئيسى

مدحت عبد الهادى: المصريون يرفضون إلغاء خانة الديانة والمرأة رئيسًا

05/20 10:56

مشيراً إلى أن هذه النتائج هى محصلة عمله مع فريق بحثي، قام بعمل استطلاعات رأى أولية تعطي مؤشرات عامة عن اتجاهات وآراء الأفراد بخصوص بعض القضايا التي فرضت نفسها على الساحة .وأكد الدكتور مدحت عبد الهادى على أننا صرنا نعيش عصراً جديداً، اختلفت فيه الأولويات والاهتمامات والاتجاهات اختلافا جذريا، وصرنا بصدد مواطن مصري واع ومدرك لما يحدث حوله داخليا وخارجيا على كافة الاصعدة والمستويات، وأن المواطن صارت لديه تحليلاته العميقة ورؤيته الخاصة بصدد العديد من القضايا المطروحة الآن على الساحة، وبذلك أصبح من الضروري علينا كمنظمات للمجتمع المدني أن نسهم في زيادة التوعية السياسية والتي تعد هى المحك الرئيسي في التنمية الاجتماعية.كما أوضح د. مدحت عبد الهادي أنه قد تخلى عن فكرة إنشاء حزب جديد والذي كان مخطط لأن يكون تحت عنوان "حزب الشعب المصري"، حيث إنه رأى أن دوره البحثي في مجال التنمية الإجتماعية يقتضي عليه الحيادية المطلقة، وعدم الانتماء الحزبي، والتي من شأنها أن تؤثر على تلك الحيادية والموضوعية في اعداده للدراسات والاستقصاءات المختلفة، وأنه يعكف حالياً على ترجمة أحد البرامج العالمية لتحليل شخصية مرشحي الرئاسة.واختتم د. مدحت عبد الهادي حديثه بأنه علينا أن نستثمر أجواء مناخ الحراك السياسي والاجتماعي، من أجل أن نرقى بعقولنا ووجداننا ونسموا بأنفسنا عن صغائر الأمور، وننجوا بها من حالة التشفي والشماتة والغليان التي تضج بها بعض النفوس، مؤكدا على أنه حان وقت العمل الجاد المفعم برؤية مستنيرة وفكر واع بأننا صرنا في أشد الحاجة الآن إلى المزيد من العلم والمعرفة والإدراك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل