المحتوى الرئيسى

علاج الشلل لتحفيز النخاع كهربائيا

05/20 10:53

أصبح بإمكان أميركي أصيب بالشلل عام 2006 أن يقف مجددا على قدميه ويحرك ركبتيه وكاحليه بعد أن نجح الأطباء في تحفيز نخاعه الشوكي.وذكرت وسائل إعلام أميركية أن روب سامرز (25 عاما) أعلن أمس في مؤتمر صحفي مشترك مع أطبائه أنه بإمكانه الآن أن يقف مجددا ويحرك وركيه وركبتيه وكاحليه وأصابع قدميه والسير بعض الخطوات.وقال سامرز المصاب بالشلل من الصدر نزولا بعد أن صدمته سيارة عام 2006، إنه خضع لعلاج ينطوي على تحفيز عموده الفقري بواسطة أقطاب كهربائية (electrodes) مزروعة، مشيرا إلى أن هذا العلاج غيّر حياته بعد أربع سنوات من علاج مكثف لم يوصله إلى أي نتيجة.وأوضح أنه بالنسبة لشخص لم يستطع طوال أربع سنوات تحريك إصبع واحد من قدميه، فإن التمكن من الوقوف بحرية يمنح شعورا مذهلا.وينطوي العلاج على إجراء جراحة لزرع شريط صغير من الأقطاب الكهربائية على طول الحبل الشوكي السفلي يرسل إشارات كهربائية مصممة لتقليد تلك التي يرسلها الدماغ لتحفيز الحركة.وتم تجريب هذا الأمر على سامرز بعد سنوات من الدراسات على الحيوانات أثبتت أن تحفيز النخاع الشوكي يعيد الاتصالات بين الدماغ والأطراف المشلولة.وبعد زرع الشريط خضع سامرز لسنتين من التمرين المكثف ومن التجارب لمعرفة بأي وضعية عليه أن يجلس ليتمكن من تحريك أي جزء من قدميه. "الباحثون أكدوا أن تحسن وضع سامرز هو أمر غير مسبوق ومن شأنه أن يفتح فصلاً جديدا على الأقل لبعض مرضى الشلل"إنجازوقال الأطباء الذين يشرفون على علاج سامرز إنهم يحتاجون إلى المزيد من الأبحاث قبل أن يجربوا العلاج على مرضى آخرين أو قبل أن يعرفوا أي حركة ستعيد العلاج للمريض.لكن الباحثين الذين يقفون وراء العلاج التجريبي، أكدوا أن تحسن وضع سامرز هو أمر غير مسبوق ومن شأنه أن يفتح فصلا جديدا على الأقل لبعض مرضى الشلل.وقالت سوزان هيركاما من جامعة لويسفيل التي قادت البحث إن هذا إنجاز.وكان باحثون قد نجحوا سابقا في استخدام التحفيز الكهربائي للعضلات لإنتاج بعض الحركات لدى بعض المرضى المصابين بجرح في النخاع الشوكي.لكن سامرز هو أول مريض بالشلل يستعيد القدرة على تحريك بعض أجزاء من جسمه بشكل إدراكي من خلال تحفيز مباشر للنخاع الشوكي الذي يبدو أنه أدى إلى إعادة تنشيط دورة الأعصاب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل