المحتوى الرئيسى

الصحفيون الإلكترونيون تشارك "جوجل" ندوة الإعلام

05/20 09:53

20/5/2011 الصحفيون الإلكترونيون تشارك "جوجل" ندوة الإعلام القاهرة : حول وسائل الإعلام الجديد والأدوات اللازمة لبناء واقع تكنولجي ومعرفي متطور بمصر بعد ثورة يناير، نظمت مؤسسة "جوجل" العالمية ورشة عمل نقاشية بالقاهرة، وذلك بحضور سكوت روبن مدير العلاقات العامة والشئون الخارجية لجوجل ونخبة من العاملين بكبرى المؤسسات المهتمة بالنشاط الإلكتروني من حيث الدراسة أو الممارسة.شارك في الندوة التي عقدت بفندق فورسيزونز نايل بلازا قبل يومين، من جوجل مها ابو العينين مسئولة الإعلام والعلاقات العامة، وائل الفخراني مدير جوجل مصر وشمال أفريقيا، وسمير بهي مدير شئون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وعدد من الصحفيين المصريين والاجانب.تحدث أبوبكر خلاف سكرتير نقابة الصحفيين الالكترونين عن أهمية التدريب العملي لرفع كفاءة المستخدمين للإنترنت؛ لتحقيق اقصى الفوائد الممكنة لما له من دور كبير في تقدم المجتمع وتنمية معارفه، وأشار إلى تجربة الثورة المصرية ودورها في تعظيم الرغبة لدى المواطن العادي بنشر آرائه ولقطاته ومشاركة الآخرين والتفاعل معهم من خلال شبكات التواصل الاجتماعي واليوتيوب والمدونات، وغيرها من ادوات التواصل عبر الإنترنت، وهو ما اكد الحاجة للتدريب على هذه المهارات.وأضاف "ان التدريب الجيد للصحفيين على مهارات تحرير الفيديو ورفعه وخصائص الصور وفن الكتابة وطرق النشرعلى اكثر من موقع في آن واحد باستخدام ادوات النشر والمشاركة هي من صميم عمل الصحفي، والإلمام بهذه الخبرات سيضيف بعدا جديدا وهاما إلى هذا الكم الهائل من المواد المنشورة على الانترنت وهو الجودة".وشدد خلاف على دور جوجل بالتعاون مع نقابة الصحفيين الإلكترونيين وغيرها من الكيانات الجادة في مجال التدريب سيتيح الفرصة لرفع الكفاءة للمستخدمين شبكة الانترنت ، وتسائل : " ماذا يعني النجاح لجوجل إذا كان الغالبية العظمى من المستخدمين لا يعرفون هذه المزايا الجديدة ولايطبقونها ؟! معتبرا أن التدريب يعني النجاح للجميع المنتج والمستخدم .من جانبه عقب سكوت روبن مؤكدا على أن المهمة الأساسية لجوجل هي تنظيم المعلومات وجعلها في متناول الجميع, من خلال التعريف بالخدمات المقدمة بذلك الصدد ، واكد على جهود الشركة في توفير النسخة العربية لشرح كافة الخدمات، واهتمام الشركة بالتواصل المباشر مع المستخدمين لمعرفة اوجه النجاح أوالقصور، مشيرا الى اهمية دعم جوجل للتدريب التكنولجي بمصر والمساهمة في بنائها.وتابع " لقد أظهرت الثورة روح المبادرة العالية والابتكار والتحدي لدى المصريين وهو ماظهر بمحاولة بعض الصحفيين التغلب على انقطاع الانترنت من خلال استخدام أداة "Speak 2 Tweet" والتي تسمح بالدخول علي الانترنت عبر الرسائل الصوتية الهاتفية.وأضاف روبن " نعم مصر دولة رائدة ، لقد بلغ زمن الفيديوهات المرفوعة على اليوتيوب 100 ساعة يوميا خلال شهر يناير، وهو ما جعل جوجل يفكر في عمل صفحة خاصة بيوتيوب مصر. كما تجاوز عدد المتصفحين لخدمة اليوتيوب 30 مليون مصري يوميا, وهو مادعانا لتقديم 14 خدمة من خدماتنا بالعربية" .أما الدكتور بسيوني حمادة وكيل كلية الإعلام لشئون الدراسات العليا والبحث العلمي فتناول في كلمته اشكالية تقديم الدعم العلمي والعملي، وتوفير المراجع لقسم الصحافة الإلكترونية والدراسات العليا المتعلقة به في كليات الإعلام بمصر. وطالب بمساندة جوجل في هذا الصدد وهو ما رحبت به الشركة لأنه يدخل ضمن دورها التنموي والحضاري المصدر: محيط

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل