المحتوى الرئيسى

حرس المنتحر بمحكمة شبرا: المتهم هرب فى لحظة

05/20 02:35

استمعت نيابة شبرا الخيمة برئاسة شريف عبد النافع إلى أقوال الرائد وليد سيد وأمين الشرطة أشرف صبحى المكلفين بحراسة المتهم الذى غافلهما بعدما أصدر أحمد حبلص وكيل نيابة قسم ثان شبرا الخيمة قراراً بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق لاتهامه باغتصاب طفلة عمرها 10 سنوات وألقى بنفسه من الطابق السادس بالمحكمة. وأكد الشاهدان فى التحقيقات، أنهما فوجئا بالمتهم بعد خروجه من غرفة التحقيقات وتبدو عليه علامات الارتباك، وأخذ يهذى بكلمات غير مفهومة، وعندما عرف أن وكيل النيابة أصدر قراراً بحبسه على ذمة التحقيقات فى القضية المتهم فيها بخطف طفلة والاعتداء الجنسى عليها، أفلت من الشرطى الممسك بيده وغافله وألقى بنفسه من شباك المحكمة بالطابق السادس. وفى تصريح "لليوم السابع"، أكد العقيد أحمد رامى رئيس حرس مجمع محاكم ونيابات شبرا الخيمة، أن مسئولية هذا الحادث تقع على الحارس الذى كان مصاحباً للمتهم الذى ألقى نفسه من الطابق السادس بعدما غافله، وأن هذا الحارس قام باستلام المتهم من القسم، وقام بالتوقيع على ذلك وبمسئوليته كاملة عنه أثناء ذهابه إلى مقر النيابة وعودته أيضاً إلى القسم لتسليمه مرة أخرى، ولا توجد مسئولية على حرس المحكمة الذى أتولى رئاسته، لأن حرس المحكمة مسئول عن تأمين وحراسة المحكمة فقط وليس مسئولاً عن حراسة المتهمين الذين يأتى معهم حرس خاص بهم من أقسام الشرطة. حيث فوجئ حرس المحكمة الموجود بصحبة المتهم "نبيل فتحى عبد الحميد" 42 سنة نجار مسلح، والذى قررت النيابة حبسه أربعة أيام على ذمة القضية رقم 11142 قسم ثان شبرا الخيمة، والذى اتهمه فيه والد الطفلة "إيمان.أ" 10 سنوات باختطافها واغتصابها بالإكراه بقيامه بالهروب منهم فور علمه بقرار حبسه وألقى نفسه من الطابق السادس فسقط بالطابق الأرضى جثة هامدة. تحرر محضر بالواقعة وأمر شريف عبد النافع رئيس النيابة بإشراف المستشار محمد عبد الله البسطاوى المحامى العام لنيابات جنوب بنها بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة ودفنها عقب ذلك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل