المحتوى الرئيسى
alaan TV

طرد المخرج الدنماركي تيرير من مهرجان "كان"

05/20 13:45

كان، فرنسا (CNN)-- ربما كان المخرج الدنماركي لارس فون تيرير يقصد فعلاً المزاح عندما أخبر الصحفيين في مهرجان "كان" السينمائي الدولي، بأنه "شخص نازي"، إلا أن هذه المزحة لم تنجح في إثارة ضحكات الحضور، بل تسببت في رد فعل عنيف تجاه المخرج نفسه، إذ تم طرده من المهرجان.وأصدرت إدارة المهرجان بياناً مساء الخميس، اعتبرت فيه المخرج الدنماركي شخصاً "غير مرغوب فيه"، إلا أنها أبقت على فيلمه "ميلانكوليا"، ضمن أفلام المسابقة الرسمية، رغم أن تيرير سارع بالاعتذار عن تصريحاته، التي أثارت كثيراً من الجدل داخل أروقة المهرجان.وجاء في البيان أن مجلس إدارة مهرجان "كان" خلص في ختام اجتماع طارئ عقده الخميس، إلى أن "المخرج لارس فون تيرير استغل منبر المهرجان للإدلاء بتعليقات غير مقبولة، ومخالفة للقيم الإنسانية، التي يسعى المهرجان في الأساس إلى ترسيخها."وكان تيرير قد أثار عاصفة من الجدل الأربعاء، عندما سُئل، خلال مؤتمر صحفي، عما إذا كان أبواه يهوديين أم كاثوليكيين، فأجاب بقوله: "حسناً، إنني نازي"، وذلك ضمن إجابة مطولة وضعته بمواجهة انتقادات حادة مجدداً، بعد الضجة التي أُثيرت في السابق حول فيلمه "ضد المسيح."وذكر المخرج الدنماركي في إجابته: "لفترة طويلة، اعتقدت أنني يهودي، وقد كنت سعيداً بذلك"، وتابع قائلاً: "بعد ذلك التقيت مع سوزان باير (مخرجة يهودية دنماركية)، ولم أكن سعيداً لذلك، ولكنني وجدت أنني في الحقيقة نازي، فأسرتي كانت تعيش في ألمانيا، وقد منحني ذلك بعض السعادة، ماذا يمكنني أن أقول؟.. إنني أتفهم هتلر، وأتعاطف معه بعض الشيء."وفي وقت لاحق من اليوم نفسه، أصدرت إدارة المهرجان بياناً يتضمن اعتذاراً من المخرج الدنماركي، جاء فيه أنه "إذا كنت قد تسببت بأذى لأي شخص هذا الصباح، بسبب الكلمات التي ذكرتها خلال المؤتمر الصحفي، فإنني أعتذر عن ذلك بشدة، فأنا لست ضد السامية، كما إنني لست عنصرياً أو نازياً."ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل طلب رئيس المهرجان، جيل جاكوب، عقد اجتماع طارئ لمجلس إدارة المهرجان الخميس، لبحث اتخاذ إجراءات عقابية بحق المخرج الدنماركي، وذكر المجلس في ختام الاجتماع أنه "يدين بشدة تلك التصريحات، كما يعلن أن لارس فون تيرير شخص غير مرغوب فيه."ويبدو أيضاً أن المخرج الدنماركي خسر أيضاً أحد موزعي فيلمه "ميلانكوليا"، أي "حالة سوداوية"، حيث أعلنت الشركة الموزعة للفيلم في الأرجنتين، في بيان لها، أنه في أعقاب التصريحات التي أدلى بها المخرج في "كان"، فقد قررت الشركة "فسخ العقد الخاص بهذا الفيلم."وتابعت الشركة الأرجنتينية، في بيانها: "نحن ندين بشكل واضح تصريحات السيد لارس فون تيرير، كما نعلن أننا لن ندعم أو نوزع فيلمه في البلد"، دون أن تفصح عن مزيد من التفاصيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل