المحتوى الرئيسى

إسرائيل تؤمن بدعم مصر لحوار مع الفلسطينيين

05/19 21:57

القاهرة - أ ش أ أكد المتحدث باسم وفد مبادرة السلام الإسرائيلية أن بلاده تؤمن بأن مصر سيكون لها دور إيجابي هام لدعم الحوار بين الفلسطينيين والإسرائيلين.وقال المتحدث، خلال لقائه اليوم الخميس مع وزير الخارجية نبيل العربي، ''إن الهدف من مبادرة السلام الإسرائيلية هو الإجابة على مبادرة السلام العربية، وهي هدف استراتيجى وهو إحراز تسوية تاريخية تؤدي إلى حلول إقليمية دائمة وتضع حداً لجميع الصراعات وتحقق سلام وأمن وازدهار اقتصادي فى الشرق الأوسط، كما تضمن قيام علاقة طبيعية مستدامة بين إسرائيل والدول العربية''.وأضاف أن المبادرة تضمن أيضا الأعتراف بمعاناة اللاجئين الفلسطينيين واليهود، كما تؤمن بالتعاون المشترك بين جميع الأطراف من أجل أن يتمتع الشرق الأوسط بإزدهار اقتصادى، بالإضافة إلى إيمانها بأن مباردة السلام العربية - التى صدرت عام 2002 - هى خطوة ايجابية من جانب الدول العربية لإحراز إنطلاقة على أساس إقليمي.وأوضح أن المبادرة تتفق مع إعلان الدول العربية وهو أن الحل العسكري للنزاع لم يحقق السلام أو الأمن لأى من الأطراف لذلك فإن إسرائيل تقبل بمباردة السلام العربية كإطار لمفاوضات السلام الإقليمي.وأشار المتحدث إلى أن مبادئ إنهاء الصراع ستتضمن اقتراح إسرائيل الذى ينص على أن يكون المبدأ المركزي للتسوية الدائمة هو الانسحاب الإسرائيلى وضمان الأمن وإقامة العلاقات الطبيعية وإنهاء كافة جوانب الصراع، وأن تكون عناصر التسوية الدائمة الإسرائيلية الفلسطينية هي أن تقام دولة فلسطينية ذات سيادة وقابلة للحياة ومستقلة فى مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة، حيث سيتم انسحاب إسرائيل منها وتكون منزوعة السلاح.وقال المتحدث باسم وفد مبادرة السلام الإسرائيلية ''إنه بالنسبة للحدود، فإن حدود فلسطين ستستند إلى حدود 4 يونيو 1967 مع تعديلات متفق عليها، مشيراً إلى أنه بالنسبة للقدس فإن منطقة القدس الكبرى ستتضمن عاصمتى الدولتين، وسيتم رسم الحدود بشكل تبقى فيه الأحياء اليهودية تحت السيادة الإسرائيلية والأحياء العربية تحت السيادة الفلسطينية''. وأشار إلى أنه فى مدينة القدس القديمة ستحدد ترتيبات خاصة تضمن أن يكون حائط المبكى والحي اليهودي تحت السيادة الإسرائيلية، أما بالنسبة لجبل الهيكل والحرم الشريف فسوف يظلا تحت نظام (سيادة الله) مع فرض ترتيبات خاصة وعلى أساسها يدير الوقف الإسلامي الأماكن المقدسة للاسلام وتدير إسرائيل الأماكن والمصالح اليهودية المقدسة.وأوضح المتحدث أنه سوف يتم تعين لجنة متابعة إسرائيلية دولية من أجل تحقيق هذه الترتيبات، على أن يتم حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين بالاتفاق المبتادل بين الإسرائيليين والفلسطينيين وجميع الأطراف في المنطقة.يشار إلى أن أكثر من 200 شخص من إسرائيل قد تبنى هذه المبادرة، وكان هؤلاء الأشخاص كانوا يشغلون مناصب متعددة فى السياسة والاقتصاد وكذلك رجال أمن وأكاديميين يمثلون فئات مختلفة من المجتمع الإسرائيلي.وقال هؤلاء الأشخاص ''إنهم يرون أن إسرائيل تقبل مبادرة السلام العربية فى إطار السلام الاقليمي، وأن رؤية إسرائيل للتسوية الدائمة الاقليمية يجب أن تشمل كافة الدول العربية، وأن أساس التسوية الدائمة هو الانسحاب الإسرائيلى وإقامة العلاقات''.وأوضح المتحدث أنه لهذا الهدف قام الوفد بزيارة مصر إيماناً منهم بأهمية الدور المصري فى هذه المرحلة التاريخية.اقرأ أيضا: الشرطة والجيش يسيطران على مناوشات محدودة امام كنيسة بعين شمس

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل