المحتوى الرئيسى

اشتباكات بالأسلحة النارية والبيضاء فى معارك «السولار والبوتاجاز»

05/19 21:50

صاعدت الخميس  حدة أزمة البوتاجاز والسولار فى المحافظات وأدت إلى اشتباكات بالأسلحة النارية والبيضاء وضرب بالشوم، مما أسفر عن سقوط عدد من المصابين. ففى أسيوط، أصيب 4 مواطنين بمركز القوصية بسبب الصراع على أسطوانات البوتاجاز بعد ارتفاع سعر الأسطوانة إلى 35 جنيها فى السوق السوداء. وشهدت محطة تموين بنى شقير بمنفلوط معركة بالأسلحة النارية بسبب السولار. وفى المنيا، قرر المحافظ سمير سلام إحالة مدير إدارة التموين بالعدوة، ومدير مكتب التموين إلى التحقيق بعد تصرفهما فى 33 أسطوانة بطريقة غير قانونية. وفى الإسكندرية، اتهم أصحاب المستودعات اللجنة المسؤولة عن توزيع «الغاز الصب» على المحافظات بـ«الكيل بمكيالين» فى توزيع الحصص. من جانبها، ذكرت الهيئة العامة للبترول أنها سترفع واردات البوتاجاز إلى نصف مليون طن خلال العام المالى الجديد لتلبية احتياجات السوق. وقال المهندس محمد شعيب، رئيس الهيئة، إنه قدم لمفتش التموين، قائمة بمصانع ومخابز غير مرخصة تستولى على البوتاجاز والسولار المدعم، فيما أرجع المهندس عبدالله غراب، وزير البترول، الأزمة إلى الممارسات السلبية من قِبَل بعض الموزعين الذين يرفعون الأسعار. وعلى صعيد أزمة السولار، نشبت مشاجرات بين المواطنين بالدقهلية أمام المحطات وأصيب 7 فى مشاجرة بالأسلحة البيضاء والشوم فى بلقاس، وهاجم بعض البلطجية إحدى المحطات للحصول على السولار بالقوة، فى ظل ارتفاع سعر «الصفيحة» إلى 40 جنيها فى السوق السوداء، ولجأ صاحب محطة إلى إطلاق الأعيرة النارية وفصل الكهرباء لمنع البلطجية من الحصول على السولار بالقوة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل