المحتوى الرئيسى

الجزيرة ليس مسؤولاً

05/19 18:38

راشد الزعابي يقول البرازيلي براجا، مدرب الجزيرة، إن فريقه ليس مسؤولاً عن ضعف الآخرين، في رده على السؤال المتعلق بضعف المنافسة وعدم وجود ند حقيقي للجزيرة في هذا الموسم، وهو ما أدى إلى حسمه للقب قبل أربع جولات من عمر المسابقة، ومن وجهة نظري أن الجزيرة حسم اللقب قبلها بجولات أكثر فقد ابتعد الفريق عن المنافسين بمسافة كبيرة، ومع مرور الأيام كانت الدوافع تموت لدى معظم الفرق. اتفق مع براجا وأشاطره الرأي، حيث تتحمل الفرق الكبيرة، والتي اعتدنا أن نراها تتصارع على لقب الدوري، مسؤولية هذا التردي على صعيد المنافسة، مما جعلنا نشاهد أقل بطولة دوري إثارة منذ سنوات طويلة، فقد كان الجزيرة يغرد بمفرده خارج السرب، وحول المركز الثاني إلى بطولة قائمة بحد ذاتها. وحده الجزيرة الذي أعد العدة وقام بالتخطيط بشكل سليم من أجل تحقيق مآربه، ولم يلتفت إلى الآخرين الذين اكتفوا بلعب دور الكومبارس وضيوف الشرف في المسابقة، وتركوا له البطولة المطلقة، فلم يستطع أي فريق الصمود في وجهه وأمام رغبته العارمة في تحقيق اللقب الأول في تاريخه. اللوم يقع على هذه الأندية التي تراجعت كثيراً وتركت الميدان بأكمله للجزيرة الذي صال وجال، وكان لسان حاله يقول هل من مبارز، من دون أن يتجرأ أي فريق على التقدم خطوة، ويحاول أن يشكل خطراً حقيقياً يهدد طموحات فرقة العنكبوت، فكان اللقب الأسهل للفريق الأفضل. ليست مسؤولية الجزيرة أن الوحدة حامل اللقب لم يعد كما كان في الموسم الماضي، وتراجع بشكل رهيب، وكأنه ليس الفريق الذي توج بطلاً قبل أشهر عدة، كما أنه ليس مسؤولاً عن تردي نتائج الأهلي على الرغم من كل الظروف المتاحة والتعاقدات الكبيرة، ولا عن تراجع العين وصفقات الأجانب المضروبة، والتي دفع الفريق ثمنها غالياً. إدارة الجزيرة وضعت أمامها الأهداف وعملت بشكل جدي على تدارك أخطاء المواسم الماضية، والتي كان فيها الفريق قريباً للغاية من التتويج لولا كبوة اللحظات الأخيرة، وفي هذا الموسم لم يكن هناك مجال للخطأ أو التفريط فانطلق الفريق يعبر المحطة تلو الأخرى بكفاءة تامة، وبأسماء هي الأبرز، وبعد أن حافظت على الاستقرار الفني للسنة الثالثة على التوالي كان لابد أن يكون الجزيرة هو بطل كل شيء هذا الموسم. في الختام: لم يتوج الجزيرة بطلاً للدوري بسبب ضعف المنافسين، ولكنه تفوق على نفسه قبل أن يتفوق على الآخرين، فلم يكن هناك فريق أكثر روعة من الجزيرة سوى هو نفسه فريق الجزيرة. * نقلاً عن "الاتحاد" الإماراتية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل