المحتوى الرئيسى

إحالة أوراق مرتكب مجزرة أتوبيس "المقاولون العرب" للمفتي

05/19 17:59

مـــحيـــط ـ مـــحمـــد مـــفتـــاحالقاهرة: قضت محكمة الجنايات بمحافظة الجيزة المصرية الخميس، بإحالة أوراق السائق محمود طه أحمد سويلم "54 سنة" المتهم بإرتكاب مجزرة أتوبيس "المقاولون العرب" بعد أن قام بإطلاق النيران من سلاح آلي على زملاءه بالشركة بصورة عشوائية فقتل 6 منهم على الفور وأصاب 6 آخرين بجروح خطيرة، إلى فضيلة المفتى لإستطلاع الرأى الشرع فى الحكم بإعدامه، وحددت المحكمة جلسة 22 يونيو المقبل للنطق بالحكم .وكان النائب العام قد أمر بإحالة المتهم إلى الجنايات في ضوء ما انتهت إليه تحقيقات نيابة جنوب الجيزة الكلية، حيث نسبت إلى المتهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد لستة أشخاص والمقترن بالشروع فى قتل 6 آخرين، وإحراز وحيازة سلاح نارى آلى وذخيرة حية بدون ترخيص .واعترف المتهم خلال التحقيقات بأنه ليس نادما على ارتكاب جريمته، بل إنه يشعر بالفخر لقتل من أهانه‏، مشيرا الى انه لم يكن بينه وبين أحد الضحايا ثأر عائلي قديم، لكنه ارتكب الجريمة لمجرد أنه شعر بالإهانة والخزي من قيام 3 من الضحايا بالاستهزاء به أمام العاملين بالشركة لأنه "على حد قولهم" رجل مغفل يرفض التنقيب عن الآثار أسفل منزله مثلما يفعل العديد من أبناء المنطقة التي يسكن بها في حلوان .وكانت النيابة قد استمعت لأقوال 27 شاهداً من بينهم ‏المصابون والناجون وبعض شهود العيان والعاملين فى ‏الشركة، وكلفت النيابة لجنة من الآثار لمعاينة منزل المتهم ‏فى عرب غنيم بحلوان ومنازل بعض جيرانه، وأثبتت ‏المعاينة صحة أقوال المتهم بأن المنطقة بها "هوس" ‏البحث عن الآثار، رغم أنها لا توجد بها آثار .‏وانتهت النيابة من تحقيقاتها فى 48 ساعة فقط استمعت فيها ‏لاعترافات تفصيلية من المتهم بارتكابه الجريمة وأنه ‏تحصل على السلاح منذ عامين، واشتراه من أمين شرطة ‏بـ7 آلاف جنيه وأنه وضعه أسفل مقعده فى الأتوبيس ‏وأخرجه قبل وصوله إلى ورش الشركة بحوالى 300 متر وسأل عن القتيل عبدالفتاح ‏عبدالفتاح سالم ثم أطلق النار بعشوائية على باقى الضحايا، ‏وقال المتهم فى التحقيقات إنه قرر التخلص من 3 فقط من ‏زملائه لأنهم شاركوا جيرانه فى البحث عن الآثار أسفل ‏منزله فى حلوان وأن منزله سينهار.‏وأضاف أن زملاءه لم يتوقفوا عن السخرية والاستهزاء به ‏طوال الفترة الأخيرة، وأنه قرر التخلص منهم ثأراً ‏لكرامته، وشرح المتهم فى تحقيقات النيابة أن جيرانه فى ‏منطقة عرب غنيم فى حلوان كانوا ينقبون عن الآثار أسفل ‏منازلهم، وأنه حرر محضراً ضدهم ولم يتحرك أحد أو ‏يتوقف الجيران عن أعمال التنقيب .‏وأجمع المصابون على أن المتهم أوقف الأتوبيس فجأة ‏وأخرج سلاحه الآلى وسأل عن القتيل "عبدالفتاح" وأطلق ‏النار بعشوائية على الجميع، وأضافوا أن البعض منهم قفز ‏من نوافذ الأتوبيس، هربا من الموت وقالوا إن محمود طه ‏رجل محترم وتربطهم علاقة طيبة به ولم تصدر منه ‏تصرفات غريبة من قبل .وتلقت النيابة تقريراً من مدير ‏المركز الطبى بالمقاولون العرب الدكتور "حاتم حسين"، ‏أكد فيه أن المتهم منذ تعيينه فى الشركة عام 86 وهو ‏يخضع لكشف طبى دورى، وأنه لا يعانى من أمراض ‏نفسية أو عصبية نهائياً وأنه سليم تماماً وخال من أى ‏أمراض معدية وأنه عرض على لجنة طبية فى نوفمبر ‏الماضى وهو الأمر الذى تتبعه الشركة منذ سنوات طويلة .‏يشار الى ان الحادث وقع صباح الثلاثاء الموافق 6 يوليو 2010 وفى أثناء تحرك أحد أوتوبيسات شركة "المقاولون العرب" المخصصة لنقل العاملين الى إدارة المشروعات الميكانيكية والكهربائية بمحافظة الجيزة، حيث توقف سائق الاتوبيس على بعد حوالى 300 متر من ورش الادارة المذكورة، وقام السائق محمود طه أحمد سويلم بسحب بندقية آليه مخبأة أسفل المقعد الخاص به وبدأ فى اطلاق النار عشوائيا على ركاب الحافلة، مما اسفر عن مصرع 6 واصابة 6 أخرين .تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 19 - 5 - 2011 الساعة : 3:1 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 19 - 5 - 2011 الساعة : 6:1 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل