المحتوى الرئيسى

السيناريست نادر صلاح الدين: الأفلام التافهة ستستمر بعد الثورة

05/19 14:17

أكد السيناريست نادر صلاح الدين أن الأفلام الكوميدية التى كانت تقدم على طريقة أفلام محمد سعد مثل "اللمبى، واللى بالى بالك" ستستمر بعد الثورة، وسيقبل نفس الجمهور عليها، لأن الجمهور المصرى مازال هو نفس الجمهور، وأن الذى تغير هو الرئيس وليس الشعب. و قال صلاح الدين لـ"اليوم السابع" إن أفلام إسماعيل ياسين مثلا استمرت بعد ثورة23يوليو، وحققت نجاحا مع أفلام ناقشت أحداث ثورة يوليو فى هذه الفترة، كما أوضح أن الجمهور كان تمرده فقط على بعض الأنظمة السياسية التى كان يتبعها النظام السابق، وليس اعتراضه على الأوضاع الفنية. وأضاف صلاح الدين أنه من العيب أن نضع ما يسمى بالقائمة السوداء لبعض الفنانين، لأن آرائهم هى حرية شخصية، وأوضح أن الفترة المقبلة تحتاج أن نقبل آراء بعض لأن تقبل الرأى، والرأى الآخر هو الديمقراطية الحقيقية. وعن أعماله المقبلة أوضح أن ينتظر هدوء الأوضاع، لأنه مكتئب من الأوضاع الحالية والتى من الممكن أن تؤدى إلى كارثة حقيقية. ويذكر أن آخر أعمال السيناريست نادر صلاح الدين فيلم "زهايمر" بطولة عادل إمام ، وفتحى عبد الوهاب، ونيللى كريم، وأحمد رزق، ورانيا يوسف، وإيمان سيد، ومن إنتاج الشركة العربية للإنتاج والتوزيع السينمائى، ومن إخراج عمرو عرفة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل