المحتوى الرئيسى

مهرجان "كان" ينقلب على "لارس فون ترير"

05/19 20:00

أصدرت إدارة مهرجان "كان" السينمائى الدولى، صباح اليوم الخميس، بياناً رسمياً أدانت فيه المخرج الدنماركى الأشهر "لارس فون ترير" بسبب التصريحات الساخرة فى حق اليهود، التى كان قد أدلى بها خلال المؤتمر الصحفى، الذى عقد يوم الأربعاء بعد عرض فيلم "Melancholia"، الذى يعرض بالمسابقة الرسمية للمهرجان. وكان "فون ترير"– أحد المخرجين المفضلين لدى مهرجان كان، والذى عرض له أحدى عشر فيلمًا من أفلامه حتى الآن- قد أدلى فى المؤتمر الصحفى– الذى حضرته "اليوم السابع"- بتصريحات سخر فيها من اليهود وأكد فيها أنه اعتنق اليهودية لفترة ثم ما لبث أن تراجع عنها مضيفاً ضاحكاً بأنه يتفهم ما قام به الألمانى "أدولف هتلر" فى حق اليهود ولا يلومه على ذلك.. وبينما قوبلت هذه التصريحات بصمت بالغ من أغلب الحضور– فيما عدا البعض الذى قابلوها بضحك وإعجاب- أضاف "فون ترير" ساخراً أيضاً أنه يصف نفسه بالنازى ولا يجد حرجاً فى ذلك.. غير أن المخرج الدنماركى، عندما شعر بعدم تفهم الحضور لأسلوبه الساخر حاول الخروج من هذا الموقف المحرج – كما وصفه هو نفسه- وأكد أنه لا يحمل شيئاً ضد جميع اليهود، بل ربما جزءاً فقط منهم، وسرعان ما تراجع ضاحكاً "بل ربما منهم جميعاً". الغريب أن إدارة مهرجان "كان" أكدت فى بيانها حرصها على حرية التعبير وإعطاء الفنانين فرصة التحدث بحرية خلال المؤتمرات الصحفية غير أن تصريحات "فون ترير" يبدو أنها أصابت وتراً حساساً جداً لدى إدارة المهرجان جعل مجلس إدارته يجتمع اجتماعاً استثنائياً لمناقشة هذه التصريحات ليخرج معلناً أن "فون ترير" أصبح ضيفاً "غير مرغوب به" فى المهرجان مضحين بسنوات طويلة من الود بين الجانبين من أجل عيون اليهود.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل