المحتوى الرئيسى

حملة إلكترونية ضد الدعوة إلى تأخير الانتخابات وإقصاء الشعب

05/19 09:14

كتب- أسامة عبد السلام: دشن نشطاء على الموقع الاجتماعي الشهير "فيس بوك" حملةً بعنوان "لا لتأخير الانتخابات"، مؤكدين ضرورة إجراء الانتخابات في موعدها؛ لعدم إقصاء الشعب عن مركز صنع القرار، وعدم منعه من اختيار ممثليه الحقيقيين، وإحباط محاولات الالتفاف على قرار الأغلبية التي قالت "نعم" في استفتاء التعديلات الدستورية، وإطالة غياب مجلس رقابي وتشريعي ينوب عن الشعب.   وأوضحوا- على صدر صفحتهم- رفضهم أي دستور جديد إلا من خلال لجنة يشكِّلها نواب الشعب المنتخبون، بالإضافة إلى رفضهم استمرار حالة الفلتان الأمني، وتعطيل عجلة الإنتاج، وتخريب الاقتصاد، وضرورة التصدي للإعلام المُمَول المُضَلِّل الذي يهدف إلى خراب البلاد.   وأكدوا رفضهم للأحزاب الكرتونية التي لا رصيد لها في القلوب أو الشارع، وللسياسيين شركاء وعملاء وصنيعة أمن الدولة السابق، وأي تدخل لرجال أعمال النظام السابق في الحياة السياسية الذي يعيد الديكتاتورية والاستبداد والفساد السياسي ويكرر خيبة يوليو 1952م، ويضيع دماء شهداء الثورة.   وطالبوا الشعب المصري المحب لوطنة بالمساهمة في إنقاذ ومنع تكرار مأساة يوليو 52، ودعم حملة "لا لتأخير الانتخابات" من أجل حقِّ الشعب في اختيار ممثليه والسير في طريق النزاهة والحرية الذي قررته الأغلبية التي صوَّتت بـ"نعم" في التعديلات الدستورية بنسبة 77%. رابط الحملة:  http://www.facebook.com/pages/%D9%84%D8%A7-%D9%84%D8%AA%D8%A3%D8%AC%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA/148868205182639?ref=ts&sk=wall#!/pages/%D9%84%D8%A7-%D9%84%D8%AA%D8%A3%D8%AC%D9%8A%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D8%AA/148868205182639?sk=wall

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل