المحتوى الرئيسى

عاشور: لا أحد يملك العفو عن مبارك وأسرته

05/19 01:59

القاهرة- محرر مصراوي: قال سامح عاشور، رئيس الحزب الناصرى، ونقيب محامى مصر السابق، إن المجلس العسكرى لا يقود البلاد فى الفترة الحالية، وإنما ينفذ فقط مبادئ الثورة فقط، مشيرا إلى أن مبلغ الـ24 مليون جنيه التى تنازلت عنها سوزان مبارك للدولة هو عشر ما تحصل عليه صاحب الصفقة الاساسى.وأضاف عاشور خلال حواره فى برنامج" محطة مصر" ، ان الظروف الحالية لن تسمح باجراء إنتخابات نيابية، وأنه على المجلس العسكرى توفيراستقرار الاوضاع الامنية ثم تحديد موعد إجراء الانتخابات النيابية.وأشارعاشور إلى أن قرار العفو ليس من إختصاص جهاز الكسب غير المشروع أو المجلس العسكرى حتى يتم العفو عن مبارك وحاشيته وطالب عاشور جميع المرشحين لمنصب رئيس الجمهورية التكاتف فى الفترة القادمة لدراسة الاوضاع الحالية التى تمر بها البلاد، مضيفا أن المرشحين يجب أن يتناقشوا حول عدد من المطالب الجماهيرية اهمها سن دستور جديد وحالة الانفلات الامنى والاوضاع الاقتصادية الصعبة التى تمر بها البلاد.ونوه عاشور إلى أن التحقيقات فى موقعة الجمل كانت تسير فى مسارها الطبيعى وهو ما اطمان له الناس الا ان تدخل شخصيات فى مسار التحقيقات أثر عليها وهو ما ينبئ بخطر شديد مطالبا جهات التحقيق بضرورة العودة الى المسار الذى كانت عليه التحقيقات فى البداية.وتابع عاشور قائلا: إن ضياء الدين داود ترك الحزب الناصرى قبل وفاته وأنه وكله بادارة شئون الحزب وهو ما اثار غضب عدد من قياداته المتصارعين معه الا ان المؤتمر العام اختاره رئيسا للحزب خلفا لداود.وتابع عاشور: الرئيس الراحل جمال عبدالناصر يمثل الى الان قيمة تاريخية كبيرة نادرا ما تتكرر لافتا الى أن قيمة عبدالناصر تمثلت فى استقبال الرئيس الاثيوبى للوفد الشعبى الذى كان فى أديس ابابا الاسبوع الماضى وكان من بينهم عبدالحكيم نجل الرئيس عبدالناصر.اقرأ أيضا:الداخلية تنفي تلقيها إخطارا بالقبض على حسين سالم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل