المحتوى الرئيسى

مثقفون وسياسيون يطلقون «الإعلان المصرى للعدل والحرية والإنسانية»

05/19 22:17

يحتفل مثقفون وسياسيون وفنانون، فى السابعة من مساء الجمعه، بإطلاق «الإعلان المصرى للعدل والحرية والإنسانية»، وفى الاحتفال الذى دعا إليه مجلس أمناء مبادرة إحياء التيار الرئيسى المصرى، ويتم تنظيمه بحديقة الأزهر، يسعى أصحاب المبادرة لإحياء التيار إلى استعادة مجرى نهر فكرى مصرى يقوم على التعايش بين جميع المصريين، ويعبر عن تنوعهم داخل وحدتهم، تحت مظلة: «إنسان مصرى حر»، وحسب الدكتور المصطفى حجازى، الأمين العام والمتحدث باسم مجلس الأمناء، فإن التيار «ليس حزباً، ولا جمعية أهلية، لكنه مبادرة لوضع أسس عقد اجتماعى جديد، يقوم على التوافق بين جميع المواطنين»، فيما يمكن وصفه بأنه «وثيقة ما قبل الدولة، وما فوق الدستور». واستلهم المشاركون فى المبادرة فكرة إحياء التيار الرئيسى المصرى من روح «ميدان التحرير» الذى يقول إنه «جمع كل الأطياف المكونة للمجتمع المصرى فى حالة حوار مجتمعى غير معلن، أدى إلى توافق على مشتركات وطنية جامعة، حققت إرادة المصريين»، ويشبه التيار الرئيسى نهر النيل الذى تقوم على ضفتيه حياة المصريين، على تنوع انتماءاتهم، منذ آلاف السنين، وفى كل المجالات. وقال حجازى: «منذ لحظة سقوط النظام، وعودة ملكية مصر للمصريين، برزت ضرورة الحفاظ على روح ميدان التحرير، هذه الروح التى اتفقت على الهدف، رغم اختلاف التوجهات السياسية والدينية، والخلفيات الاقتصادية والاجتماعية». ويهدف التيار الرئيسى إلى تعديل وجهة بوصلة الشعب المصرى إلى الوجهة السليمة، التى جرى تعطيلها طوال 30 عاماً أو يزيد - حسب تعبير حجازى - بهدف «الوصول إلى إنسان مصرى حر ينشئ مجتمعاً متوافقاً قادراً على إقامة دولة مصرية وقائدة، تقاس قدرتها وقيادتها بمعايير العدل والحرية والكرامة». ويتم إطلاق «الإعلان المصرى للحرية والعدل والإنسانية» بحضور مجلس الأمناء الذى يضم: المصطفى حجازى ونبيل مرقص وحنا جريس وسمير مرقص وسيف عبدالفتاح ومعتز بالله عبدالفتاح، وهبة رؤوف عزت، وحامد موصلى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل