المحتوى الرئيسى

مشروع مشترك بين التعليم واليونسكو للحفاظ على الآثار

05/19 16:12

القاهرة - أ ش أ التقى الدكتور أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم - الخميس، مسئولي مركز التراث العالمي لقطاع الثقافة باليونسكو لمناقشة المشروع الذي يعتزم اليونسكو تنفيذه في مصر بالتعاون مع الجمعيات الأهلية تحت عنوان ''شباب مصرى يحافظ على التراث''.ويهدف المشروع إلى رفع وعى المجتمع بأهمية الآثار والحفاظ عليها بحيث تكون المنطقة القريبة من الآثار نظيفة ومنظمة.وتم اختيار المنطقة المحيطة بجامع ابن طولون للعمل بها وتوجد هناك ثلاث مدارس بالمنطقة يمكن أن تكون نواة للمشروع حيث يتم توعية طلاب المدارس من المرحلة الابتدائية حتى المرحلة الثانوية، وكذلك الأطفال المتسربين من المدارس خلال هذه المرحلة العمرية بأهمية الآثار وكيفية المحافظة عليها.كما تم عرض اقتراح اليونسكو الخاص بإنشاء مركز لتعليم اللغة العربية فى منطقة شعبية للطلاب الأجانب الذين يدرسون فى مصر بحيث يتم تخصيص طابق أو أثنين منه لتعليم اللغة العربية وتخصص باقى طوابق المبنى لإقامة هؤلاء الطلاب.وأكد الوزير على ترحيب الوزارة بمبادرة اليونسكو، وأعرب عن استعداد الوزارة للمشاركة و نجاح هذه المبادرة، وأنه سيتم مخاطبة المديرية لتسهيل عمل المنظمة في هذه المدارس.   اقرأ أيضا:فوز مصر بجائزة اليونسكو عن تجربة الاسماعيلية فى ''محو الأمية ''

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل