المحتوى الرئيسى

اتفاق بين "التعليم" و"اليونسكو" على إشراك الطلاب فى حفظ الآثار

05/19 15:38

اجتمع الدكتور أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم، بمسئولى مركز التراث العالمى بقطاع الثقافة، التابع لمنظمة اليونسكو لمناقشة المشروع الذى تعتزم الأخيرة تنفيذه فى مصر بالتعاون مع الجمعيات الأهلية تحت عنوان "شباب مصرى يحافظ على التراث"، والذى يهدف إلى رفع وعى المجتمع بأهمية الآثار والحفاظ عليها، بحيث تكون المناطق القريبة منها نظيفة ومنظمة. وأسفر الاجتماع عن اختيار المنطقة المحيطة بجامع ابن طولون للعمل بها، وتوجد بها ثلاث مدارس يمكن أن تكون نواة للمشروع الذى يعتمد على توعية طلاب المدارس من المرحلة الابتدائية وحتى الثانوية، وكذلك الأطفال المتسربون من المدارس، خلال هذه المرحلة العمرية، بأهمية الآثار وكيفية المحافظة عليها، وأشار مسئولو اليونسكو إلى أنهم سيدربون المعلمين والطلاب من خلال أنشطة أثناء فصل الصيف. كما عرض ممثلو اليونسكو إنشاء مركز لتعليم اللغة العربية فى منطقة شعبية للطلاب الأجانب الذين يدرسون فى مصر، بحيث يتم تخصيص طابق أو اثنين منه لتعليم اللغة العربية وتخصص باقى طوابق المبنى لإقامة هؤلاء الطلاب. من جهته أبدى "جمال الدين" ترحيبه بمبادرة اليونسكو، وأعرب عن استعداد الوزارة للمشاركة فى إنجاحها، مضيفاً أنه سيخاطب المديريات التعليمية لتسهيل عمل المنظمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل