المحتوى الرئيسى

استقالة سلطان بن فهد تتصدر أهم الأحداث السعودية في الموسم الحالي

05/18 23:45

دبي - عبدالله الدرويش سرد من القصص والأحداث والقضايا مرت على زوايا الكرة السعودية في الموسم الحالي، إلا أن هناك أهم عشرة أحداث من بين العديد منها. فما هي تلك العشرة؟ "في المرمى" في حلقة الأربعاء 18-05-2011 يجيب. تبدو عودة إصابة الرباط الصليبي مجدداً للاعب خط وسط الشباب الدولي عبده عطيف، بعد عام من شفائه منها، من الأحداث التي آلمت في الموسم الجاري. رحيل المدرب البلجيكي إيريك غيريتس عن الهلال بعد ألم الخروج من الآسيوية المرير وعدم الوصول إلى العالمية، كان من ضمن الأحداث المهمة، لاسيما وأنه أبرم عقداً مع الاتحاد المغربي وعقده سارٍ مع النادي الهلال. بعد شد وجذب كان بين أكثر من طرف يرغب في رئاسة النادي المكي، انحصر التنافس في اليوم الأخير بين الأمير عبدالله بن سعد والرئيس الحالي للنادي جمال تونسي، في أجواء كانت لا تخلو من الصراع، ليحسم النتيجة جمال تونسي ويرأس الوحدة. قبل أن تذهب وأثناء وجودها وبعد وصولها، وقبل رحيل النصر المرتقب إلى إيران، شهدت الساحة السعودية عدم استقرار وخوف من التهديدات الإيرانية وصلت لمطالبات بنقل لقاءاتهم إلى أرض محايدة تحاشياً للتعرض لأي استفزازات "بعضها حدث"، لتكون من أهم الأحداث التي مرت على الكرة السعودية. البعض فسره باستغلال النفوذ، وهو ما تم نفيه قطعاً من الرجل المعني رئيس النصر الأمير فيصل بن تركي، وذلك بعدما تعرض لأحد رجال الأمن وأخذ ما بيده بعد مباراة فريقه أمام التعاون. بعد خيبة خروج الكبار آسيوياً، بث شبان "الأخضر" الأمل مجدداً، ليكون حدث تأهلهم إلى نهائيات كأس العالم للشباب في العام الحالي أكثر الأحداث سروراً في العام الجاري، لاسيما وأنه بإشراف مدرب وطني. بعد أن ابتعد أو أُبعد عن الاتحاد في موسم 2007، واجه منصور البلوي قراراً يمنعه من العودة إلى رئاسة "العميد" والاكتفاء به كعضو شرف. قضية "الرشوة" التي دارت بين حارس نجران جابر العامري وكان حلقة وصلها تركي الثقفي مع عضو شرف وحداوي، لا يمكن أن تكون إلا من ضمن أقوى الأحداث وأهمها في الوسط الرياضي. حدث الخروج الآسيوي والسقوط ثلاث مرات أمام سوريا والأردن واليابان وبرصيد هدف وحيد فقط، يعتبر ثاني أهم الأحداث التي غطت الشارع الرياضي في السعودية، تبعها استقالة مدير المنتخب فهد المصيبيح ومدربه ناصر الجوهر. لا يمكن أن يكون هناك حدث أهم من استقالة الأمير سلطان بن فهد بعد 17 عاماً من العمل في الاتحاد السعودي لكرة القدم، وتركها لنجل أخيه الأمير نواف بن فيصل، بعد السقوط المدوي للكرة السعودية في كأس آسيا 2011.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل