المحتوى الرئيسى

اليمن: المعارضة والحكومة تقتربان من التوقيع على المبادرة الخليجية

05/18 18:05

صنعاء، اليمن (CNN) -- توصلت الحكومة اليمنية والمعارضة إلى اتفاق يفضي إلى تخلي الرئيس اليمني علي عبدالله صالح عن الحكم في غضون 30 يوماً، وذلك بموافقة الجانبين على مبادرة دول مجلس التعاون الخليجي، إثر وساطة أوروبية أمريكية.وكان الجانبان قد اقتربا في وقت سابق من التوقيع على المبادرة الخليجية التي تهدف لإنهاء الأزمة السياسية في اليمن، إثر الاحتجاجات الشعبية المتواصلة منذ ما يزيد على 100 يوم، والتي تطالب بتنحي الرئيس اليمني وأدت كذلك إلى مقتل العشرات من المتظاهرين السلميين، وإصابة المئات.غير أن خلافات حالات دون ذلك، ما أدى إلى إعلان "وفاة المبادرة."وقال حسن زيد، الأمين العام لحزب حق اليمني المعارض إن دول مجلس التعاون الخليجي أمهلت صالح مساء الثلاثاء 24 ساعة لقبول المبادرة، غير أنه لديه شكوك بأن بالتزام صالح بالمهلة المحددة لأنه ليس مستعداً لترك منصبه.وأضاف زيد: "الأمر بالنسبة له (الرئيس اليمني) مسألة حياة أو موت، وتوقيعه يعني أن حكمه سينتهي في غضون 30 يوماً."وقال أحد مساعدي صالح، ، إن الرئيس سيوقع على المبادرة في غضون 48 ساعة، مضيفاً أن صالح يريد تغيير ولكنه يريد ضمان أن يجري التغيير بصورة صحيحة.وأضاف أن النفاط الرئيسية تم الاتفاق عليها من الجانبين، وصالح مستعد للتوقيع على المبادرة بصفته رئيساً لليمن ورئيساً للحزب الحاكم.وكانت المعارضة اليمنية قد رفضت التوقيع على المبادرة قبل توقيع صالح عليها بصفته الرئاسية، غير أن الأخير رفض لأن المبادرة تقتضي منه التوقيع عليها بصفته رئيساً لليمن وليس بصفته رئيسا لحزب المؤتمر الشعبي الحاكم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل